أحدث الأخبارالعراق

ابعاد وملاحظات عن الغزو التركي للاراضي العراقية

الهاشمي

20/4/2022.

……………….

ما زال الغزو التركي لشمال العراق يرافقه تاسيس قواعدومعسكرات وقد رافق العملية قصف وطيران مكثف واعتقال وحرق للقرى الكردية.

طبعا التحليلات كثيرة عن هذه العملية، وفي هذا التوقيت بعد زيارة مسرورلتركيا ثم اوربا وهي:

1/ الهدف هو ان تركيا تريد ان توجد مقرات مشتركة امنة لها؛ لاستعادة الكثير من الاراضي التركية التي فقدتها في اتفاقات دولية قبل 100 عام.

2/ ايضا في كل غزوة تثبت تركيا لها قواعد وتحتل مساحات في مناطق مهمة وقد قدرت المساحات طولا وعرضا بما يساوي (250) كيلو متر مربع .

3/ اغلب المناطق التي يتحرك عليها الاتراك عسكريا في العراق وسوريا هي مناطق نفطية او مناطق الغاز او مناطق المرور الاستراتيجي للاقتصاد العالمي، بهدف افشال خط الحرير والقناة الجافة؛ لانها تريد السيطرة على الاقتصاد العراقي ونفط العراق وسوريا والغاز وتامين مروره الى اسرائيل واوربا كبديل للغاز الروسي، خصوصا مع تصريح مسرور في لندن بانه مستعد ان يزود اوربا بالغاز بديلا عن الغاز الروسي .



4/ ايضا لايجاد مقرات تجسس لصالح اسرائيل ضد ايران والعراق لان اربيل لم تعد قادرة على حماية مقرات الموساد.

5/ تركيا سوف تتوسع في العراق باتجاه سنجار لقطع خط الحرير الدولي وجعله يمر من خلالها ومن خلال اربيل بعد الاتفاق الذي عقده الكاظمي مع اربيل بموجبه منح اربيل حق الادارة لسنجار، وهو القرار الذي لقي اعتراضات محلية .

6/ لتطويق الحشد الشعبي وايجاد قوة تركية كردية اسرائيلية مواجهة له .

7/ لايجاد ملاذات امنة للدواعش والعناصر الارهابية والقواعد البعثية ضد الشيعة في العراق، وسيكون لهم دور و َمخططات ومشاريع مستقبلا .

8/ هذه العملية وحسب تصريح وزير الدفاع التركي ((خلوصي)) كانت بمساعدة وتخطيط وموافقة الحكومة الاتحادية واسناد الديمقراطي والبارستن، وهذا الامر كاشف عن وجود مخطط خفي يتحرك في تفاصيل الواقع العراقيالامني مستقبلا .

9/ اغلب المصادر تشير الى ان الكثير ممن جامل الاحتلال التركي واقع تحت تاثيرات وضغوط منها وجود اموالهم الخاصة في البنوك التركية والخليجية .

10/ القضية اكبر بكثير من مطاردة الاتراك لحزب العمال بل تتعداها الى تواجد تركي اسرائيلي لاستراتيجيات امنية واقتصادية عميقة في المنطقة وان ايران اول المستهدفين، او بلورة ظهور محور تركي سني كردي مضاد لمحور المقاومة الذي يمتد من ايران الى العراق وصولا الى سوريا.

11/ تركيا تريد السيطرة على المناطق الكردية في العراق وسورية وصولا الى البحر المتوسط، وهو منفذ اقتصادي ستراتيجي مستقبلا يحدد مستقبل الاقتصاد العالمي .

12/ اربيل بعد قرار المحكمة الاتحادية بمنع سطيرتها على تجارة النفط والغاز لم تجد سبيل للخروج من القرار الا باشراك الاتراك والاوربيين والامريكان.



13/ طرح مسرور لمشروع (( الكونفيدرالية )) متزامنا مع الغزو التركي الاخير في لندن وهي نحو من الانفصال يوشر للمراقبين ان الاحتلال التركي والمويد من البارتي لاقامة دولة كردية نفطية تحت السيطرة التركية ولفصل الاقليم عن الاتحادية نسبيا والحاقه بالاتراك وصولا الى اوربا واسرائيل

…… انتهى……..

عن الكاتب

مدير at مركز العراق للدراسات ومركز الهدى للدراسات | + المقالات

ولد في العراق عام 1965
حكم بالموبد زمن الطاغيةوقضى فترة ١١ سنة في الاعتقال
درس الشريعة الاسلامية وحضر دروس البحث الخارج اية الله الشيخ هادي ال راضي.. فقة، وأصول على يد المرحوم على رضا الحائري
حصل على الماجستير والدكتوراه من جامعة المصطفى العالمية
من مؤلفاته المطبوعة
الثقافة السياسية للشعب العراقي
سنة العراق بعد ٢٠٠٣
شيعة العراق بعد ٢٠٠٣
المنهج الأمني في نهج البلاغة
عشرات المقالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى