أحدث الأخباراليمنمحور المقاومة

استطلاع في رحاب السيد الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي رحمه الله..

مجلة تحليلات العصر الدولية

في الباب السادس والمشاركة الأخيرة كانت الخاتمة المسك من كاتب يمني وباحث في الشؤون الدينية خاصة علم الحروف والأعداد وكاتب سياسي ومجاهد مؤمن أضاء لنا افواج من الأنوار بعلومه التي يكتبها دائما ومن هذه الأنوار نشاهد ما خطت يده ملخص من الكلمات ولكنها ابواب من الكتب نستطلع عليها كالتالي…

الكاتب والناشط /عبدالله علي هاشم الذارحي- من اليمن

*بداية اتوجه بالشكر الجزيل لرئيس الإتحاد العربي للإعلام الإكتروني فرع اليمن..الذي يسارع في كل مناسبة لأخذ
رأي الكتاب والكاتبات من خلال أسئلة استطلاع اعدهابعناية..وفيما يلي اجابتي
عن مناسبة الذكرى السنويةللشهيد القائد
حسين بن بدرالدين الحوثي عليه السلام،

1-كيف استطاع السيد حسين أن يبني أمة مجاهدة رغم الظروف المحيطة به حيث كان فردا لم يكن مكونا كبيرا…؟

*إستطاع السيد الشهيد القائد أن يبني
أمة مجاهدة في فترة وجيزة لأنه عايش
تلك الظروف كفرد،فنظرنظرةًثاقبةلواقع الأمةالإسلاميةفي جميع مجالات الحياة فأدرك أن واقعها مأساوي ولاتقوى على
مقاومة الأخطار المحدقة بها من قِبل
أعداء الأمة الحقيقين اليهود والنصارى
-امريكا والكيان الصهيوني- ومن دار بفلكهم وعملائم من داخل الأمة نفسها،

*جميعهم أتوا بمشاريع وهمية وافكار هدامة وثقافة خاطئة تبنتهاأنظمة الحكم الإستبدادية حفاظاعلى هيمنة ومصالح الدول الإستكبارية التي استطاعت حرف
بوصلة العداء من العدو الحقيقي الى
أوساط شعوب الأمة الإسلامية..
فأدرك الشهيد القائد(ع) أن ذلك كان لم
يكن لولا غياب المشروع الحقيقي للأمة.

2–ماهي المقومات التي جعلته يستطيع ان يكون صوت للأمة…؟
*المقومات كثيرة جدا لعل أهمها مؤهلاته الشخصية مكنته من تشخيص الداء
وبإلهام من الله وجد أن الدواء يكمن في الثقلين كتاب الله وآل البيت(ع) ومن خلالهما انطلق من مران متوكلا على الله وواثقابه ومتسلحا بالعلم ليزرعه في عقول فيئة مؤمنة نهلت الثقافة القرأنية من معينها الصافي مشكلة بذلك النوآة
الأولى للمسيرة القرأنية،

*التي أقلقت العدو بتوجهها وشعارها فسعى لمحاربتها بقوة عبرنظامه العميل بصنعاء فشن عليها ستةحروب متواصلة،
لكن بالثقة باالله والإ عتمادعليه والصمود والمواجهة أبى إلا ان يشرق نور المسيرة
من مران الى صنعاءالى اليمن ثم الى الأمة والى العالم بأسره رغم العدوان الكوني الشامل والحصار الظالم على شعبي،

3–مشروعه اصبح كبير يواجه كل الطواغيت بنظرك مالذي جعل هذا المشروع أن ينمو..؟
المشروع القرأني بداء بمشتركات جامعة
شاملة للأمة في ماضيها المُحمدي النشأة والإنتشار، وحاضرها العلوي الشجاعة
والموا جهة، ومستقبلها الحسيني الصمود والإنتصار على قوى الإستكبار بمشيئة الله ألناصر القوي القادر المتكبر القهار،

4- بنظرك بماذا اختلفت ثورة السيد الشهيد القائد عن بقية الثورات اليمنية عبر التاريخ اليمني..؟
الإختلاف يرجع لجذور نشأتها على نهج القرأن وثقافةالإسلام الأولى،يمنية الهوى
إيمانية الهوية عالمية الإنتشار،

5-ما اثر ثورة السيد الشهيد القائد حسين بدر الدين الحوثي رحمه الله على الأمة..؟
يرجع أثرها الى سرعة تأثير فكر وملازم ودروس ومحاضرات الشهيد القائد كلها تهدف لهداية الأمة الى الصراط المستقيم وتوحيدها على كلمة الحق واعداد العدة
لمواجهة العدو الحقيقي للأمة وتستنهض
قدرات الشعوب في استثمار مقدراتها
في بناء المشاريع التنموية في البلدان

*وبناء العقول بالعلم النافع وإستثمارها
للتقدم والرقي بالأمة لتحيا بعزة وكرامة
مكتفية ذاتيا يهابها العدو ولاتخشى في
الله لومة لائم..هذا هو حلمي وحلم كل
مسلم وهاهوا بداءيتحقق بكل بلد مقاوم
يرفض أن يساوم بقضاياه المصيرية
خاصة الدين والولاءوالأرض والعرض
ولاينكر ماسبق الا من بقلبه مرض..

*ختاما تلكم اجابتي عن اسئلةالإستطلاع أقدمت عليها وليس باع طويل في العلم
خاصةوقد سبقني الكثيربإجابات موفقة،
وأناقد اجبت عنها قدر المستطاع،معتذرا
لكم عن التقصير والإطالة..وسلام الله
على السيد الشهيد القائد والسلام عليكم
ورحمة الله وبركاتة

Related Articles

Back to top button