أحدث الأخباراليمن

اقٌْتربَ اليَوم المَوعُودٌ على احْفاَدِ سُعُودٌْ

*
✍️عبدالله علي هاشم الذارحي؛

*من ذاكرة الهاتف بداية شهر2016/2
-روسيا نصحت السعوديةبوقف عدوانها
علىاليمن.وحذرت ان استمرار الحرب
سيؤدي الىحرب عالمية؛
-ثم سارع البيت الأبيض قائلا”لاتوجد
معلومات واضحةتؤكدأن ايران تدير دفة القيادة والسيطرة على الحوثيين في اليمن””بناء على النصيحة والقول أقول:-

*حينها فهمت بلاك ووترالكلام وانسحبت
من اليمن منهزمةبعدتلقيها خسائر فادحة
بينما السعودية لم تعمل بنصيحة روسيا..
ولا سمعت كلام امريكا.. ولا اعتبرت من هزيمة بلاك ووتر التي قررت الإنسحاب ولا انتصرت على ايران في اليمن..بل لم
تجد ايراني واحد اوسلاح ايراني باليمن..
لكنها ضيعت تلك الفرصة.وكمايقال ترك الفرصة غصة.فإنهاكانت ولاتزال تتجرع الغصص حتى حصحص الحق،


*ومنذ ذلك الحين لليوم كان كلام اليهود والنصارى وعملائهم لنا وسلاحهم علينا..
لكن بفضل الله تعالى فقد حدث باليمن
عجب العجاب..من صمود اسطوري
وثبات وانتصار وصارت السعودية تطلب
إنقاذها من ورطتها بعد ان دك السلاح
اليمني منشآتها الحيوية في عقر دارها..
وباتت احدث الدفاعات الجوية عاجزة
عن التصدي للمُسيرات والصواريخ اليمنية التي دكت ايضا شريكتها في العدوان عقر دار جارتها الإمارات..

*بينما روسيا اشعلت الحرب في أوكرانيا
وهي بلا شك ضربة قوية لأمريكا وأوربا..
فما زال احتمال قيام حرب عالمية قائم..
لهذا ولذاك سعت امريكا على اخراج
السعودية بماء الوجه من اليمن..فعملت
من خلف الكواليس على عقد هدنة بين
الأنصار واحفاد سعود الفجار…

*فكانت الهدنة لشهرين هشة ومن ثم تم تجديدها مؤخرا ليس حبا في اليمن..
وانما خدمة للسعودية وأمريكا..وبالهدنة
المزعومة ظمنت عدم استمرار عمليات الردع الى عقر دارها..وايضاظمنت امريكا
تدفق النفط اليها..موعزة للسعودية عدم تنفيذ بنود الهدنة،فتنصلت عن اتفاق تبادل الأسرى وفتح الميناء والممرات والطرقات ومطار صنعاء امام لرحلات وصرف المرتبات.وتمادت في ارتكاب الخروقات يوميا بالمئات…ووو..الخِ

*فإن ظنت انها بما سبق استطاعت ان تجعلنا نعيش في مرحلة الـ لا حرب
والـ سلام..فظنهاهذا واهم..فللصبرحدود
واليد التي مازلت الآن ممدودة للسلام ستظغط على الزناد..قائلة لأحفاد سعود
اقترب اليوم الموعود… وفي هذاليوم..


*لن يفيدهم ويفيدها مجلس الأمن ولاالمنعوث الأممي ولاأمريكا ولاإسرائيل
ولا…الخ سينقذالمهلكة من الهلاك..لأنهم فعلا هم الذين جنوا على أنفسهم ونفسها جنت كماجنت على نفسها براقش..
اما نحن فسنجني السلام بقوة السلاح وسيعلم العالَم حينها أن العدوان السعو
صهيو إمار أمريكي إنهزم واليمن إنتصر
بقوة القوي العظيم الناصر والقادم أعظم؛

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى