أحدث الأخبارالسعوديةاليمن

الإ نـتقـالي نـهـايتـه تـلـوح في الأفـق

متابعة/عبدالله هاشم الذارحي؛

العصر-ثمانية اعوام والمحتل السعودي الاماراتي الأمريكي يستخدم مرتزقته ومنافقيه ويسيرهم كيفما وأينما شاء وكأنهم في غيبوبة وليس لهم اي انتماء لتراب هذا الوطن..!! بل ومن خلال تصرفاتهم الهمجية فانهم يؤكدون بأنهم قد انسلخوا عن الهوية والقيم اليمنية الاصيلة وأصبحوا مجرد أدوات رخيصة حان الوقت لبيعها او الدوس عليها من قبل مشغليهم.

*من خلال ما يجري في المحافظات المحتلة وبالذات تلك المحافظات التي يسيطر عليها ما يسمى الانتقالي نجد بان هناك بوادر تنذر بنهاية هذا المكون والسبب هو ان المحتل يرغب في ذلك ويبدوا ان ورقة ما يسمى الزبيدي قد حرقت وبدأت ورقة من يسمى طارق عفاش تأخذ مكانها في عدن كما هي في تعز مستغلا الرغبة الاماراتية في ذلك..


* يضاف اليه ما طرأ على الانتقالي من ازمات داخلية تمثلت في ايقاف مرتبات منتسبيه والتمييز بين عناصر الزبيدي وغيرهم من المحافظات الاخرى وكذلك تسريح البعض منهم وتصريحات بعض قياداته المستفزة التي ربطت بين المطالبة بالحقوق والعودة الى المنازل..

*كل هذا الخليط من المشاكل ورغبة المحتل تنذر بكارثة حقيقية ستشهدها المحافظات المحتلة وفي مقدمتها عدن لان الصراع المستقبلي سيكون صراع وجود بين الانتقالي والحراك وعفاش..

*مع العلم ان جميع المؤشرات رغم التفكك الحاصل في ما يسمى الانتقالي الا انه لن يستسلم او يسلم لعفاش بهذه السهولة التي تتصورها دويلة الامارات والايام القادمة ستكشف المستور اما نهاية مخزية للانتقالي او صراع ليس
له نهاية…فمن اعان ظالما أغري به¡¡”؛

Related Articles

Back to top button