أحدث الأخبارفلسطينمحور المقاومة

البث المباشر في حرب غزة…سيف ذو حدّين!!

مجلة تحليلات العصر الدولية - أسعد العزّوني

لا ننكر أن وجود الإعلام المتلفز العربي في غزة خصوصا وفلسطين عموما،قد أفادنا كثيرا كمشاهدين من خلال معرفة الأشياء على حقيقتها لحظة بلحظة ،لأن الصوت والصورة يساعدان على التوثيق وتثبيت الحقائق ورفع المعنويات،إذ أنه لولا هذا الإعلام ومعه وسائل التواصل الإجتماعي ،لتم تضليلنا بما ينشره الأعداء هنا وهناك،ولبتنا نهبا للرواية الصهيونية التي تخفي الحقائق حتى اللحظة .
ومع ذلك نقول أن الإحتلال يستطيع التحكم بهذه الوسائل وإجبارها على طريقة محددة في العمل تجنبه التعرض للفضائح ،ولكن وسائل التواصل الإجتماعي والهواتف الذكية عوّضتنا عن قيام العدو بحجب الكثير من الحقائق عنّا ،ووجدنا مؤخرا أن يهودا معادين للصهيونية ومستدمرة إسرائيل باتوا يصورون أحداثا كثيرة ويبثونها ،كما أصبحوا مصدرا لتزويدنا بالمعلومات التي يخفيها الإحتلال عنّا،كما حدث بالنسبة للبارجة الحربية الإسرائيلية التي قصفتها صواريخ المقاومة،وأعلن إعلام العدو عدم وجود إصابات او أضرار في تلك البارجة ،إلا أننا فوجئنا من قبل الصور المرسلة إلينا من منطقة الحدث أن صواريخ المقاومة قد أصابت تلك البارجة في مقتل،وهذا ديدنهم.
بيد أننا ورغم كل ما تقدم نسجل ملاحظات عديدة حول هذا البث المباشر من قبل بعض الشاشات العربية التي يرابط مندوبوها في فلسطين ،ويقومون بتغطية الأحداث أولا بأول ،ومن ملاحظاتنا أن المعركة باتت مفتوحة ومكشوفة ،وهذا برأينا معيق بعض الشيء للمقاومة ،لأنه يسلط الأضواء على سكناتها وحركاتها ،وهو يحدد المكان بكافة أبعاده ، فعندما يتم البث بالصوت والصورة مكان ومنصات إطلاق الصواريخ ،وبعضهم يزيد بالتفاصيل ويتحدث عن نوعيتها وطبيعة المكان ،فإننا نرى أن ذلك فائدة كبيرة للإحتلال،ولذلك نتمنى على هذه الوسائل أن توعز لمندوبيها أن يركزوا على امكنة سقوط صواريخ المقاومة ومدى الأضرار التي تتسبب بها ،وكذلك بث أماكن سقوط صوارخ الإحتلال وتبيان الأضرار التي تتسبب بها ،من قبيل خدمة المشاهدين ،وبث القوة في معنوياتهم خاصة عندما يتم التركيز على أماكن سقوط صواريخ المقاومة،وما تسبب من ضرر ،ونتمنى أيضا التركيز على الوضع النفسي للمستدمرين الذين وعلى ما يبدو فوجئوا بحقيقة هشاشتهم ،وإكتشفوا وإن متاخرا أن وضعهم مرتبك ومهتز ،رغم أن المقاومة فقط هي التي تشاغلهم ،فما بالك لو إن العرب والمسلمين تدخلوا لصالح المقاومة ،بدلا من قيامهم حاليا بالضغط على رموز المقاومة لقبولهم بالتهدئة ،وهناك من يقول إن بعض العربان والمسلمين يرعون حاليا مباحثات سرية بين الإحتلال وبعض أطراف المقاومة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار ،والإتفاق على المرحلة المقبلة،خاصة وأن شواطيء غزة تعج بالغاز.
هناك أيضا ما يتوجب علينا التحذير منه وهو أن على الفلسطينيين في الداخل ،عدم إستغلال برنامج المكالمات المجانية الممنوحة لهم من قبل شبكة جوّال،وألا يطيلوا الحديث بطابعه المعلوماتي حتى لا يستفيد العدو منهم ،بخصوص وضع المقاومة على الأرض،بمعنى أن على المتصل/ة عدم الإسهاب في الحديث الإخباري عن مجريات الأمور في المنطقة التي يقطنون فيها ،وكشف تحركات البعض ،لأن تلك المعلومات مسجلة ومراقبة من قبل الإحتلال الذي يستطيع تحديد مكان المتصل/ة من خلال ال”GPS”،ويبني الكثير على نص المكالمة.

عن الكاتب

كاتب at فلسطين / الأردن | + المقالات

* مواليد : عزون – فلسطين 01/09/1952 .
* المهنة : كاتب وباحث وصحافي .
* الشهادة الجامعية :
- بكالوريس انجليزي / الجامعة المستنصرية ( بغداد ) سنة 1977 .
* الخبرات العلمية :
- محرر / مدير تحرير ( الكويت ) سنة 1983 الى سنة 1990 .
- مراسل ( جريدة الشرق الأوسط – مجلة المجلة – مجلة الرجل – مجلة سيدتي ) مكتب عمان 1996 – 2004 .
- صحافي / محرر ( جريدة العرب اليوم ) 1997 – 2012 .
- الشؤون الدولية والدبلوماسية
- رئيس تحرير جريدة الحياة الاردنية ( اسبوعية ) 2006 .
- كاتب مقال سياسي و محاور جيد ( مقابلات ) سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ( محلي ، اقليمي ، دولي) ،باحث .
-عضو نقابة الصحفيين الأردنيين
-عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
-عضو رابطة الكتاب الأردنيين/مقرر اللجنة الوطنية والقومية
- عضو لجنة مقاومة التطبيع النقابية ممثلا لرابطة الكتاب2019
-عضو الأمانة العامة للتيار القومي في رابطة الكتاب
-عضو مؤسس في التيار المهني في نقابة الصحفيين الأردنيين
- مراسل جريدة "الراية "القطرية منذ العام 2007 حتى كورونا
-مراسل/باحث في مجلة البدوماسية/صوت الدبلوماسية اللبنانية منذ العام 2014
رئيس تحرير موقع جلنار الأخباري 2017-حتى اليوم
* المهارات : * معرفة برامج الكمبيوتر :
- مترجم ( انجليزي – عربي ) . - شهادة ( ICDL ) .
- باحث و قاص و روائي . - استخدام برنامج الميكروسوفت وورد .

* الكتب التي تم اصدارها :
1- رواية " العقرب " سنة 1989 .
2- رواية " الشيخ الملثم " سنة 1992 .
3- رواية " رياح السموم " سنة 1992 .
4- رواية " الزواج المر " سنة 2002 .
5- رواية " البحث عن زوج رجل " سنة 2003 .
6 - رواية " حجر الصوان " سنة 2004 .
7- مجموعة قصصية " الارض لنا " سنة 2005 .
8 - مبحث سياسي " انفاق الهيكل " سنة 2011 .
9- مجموعة قصصية قصيرة جدا " زفرات متالمة " سنة 2006 .
10- مبحث سياسي " العداء اليهودي للمسيح و المسيحيين " سنة 2012 .
11-حياتي – سيرة ذاتية 2013-ظاهر عمرو
12- كيلا – رواية 2014
13- الشرق الأوسط الجديد مبحث سياسي- 2014
14-الإنتفاضة الثورة.الطريق إلى الدولة غير سالك ---مبحث سياسي2015
15-داعش ..النشأة والتوظيف- مبحث سياسي 2016
16-قنبلة الهزيمة –مبحث سياسي 2016
17-خراسان –مبحث سياسي 2016
18-المأساة السورية إلى أين ؟- مبحث سياسي 2016
19-داعش تنظيم أجهزة الدول—2017
20-أوراق سرية---2017
* للتواصل :
- البريد الالكتروني : [email protected]
- الهاتف المتنقل : 00962795700380

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى