أحدث الأخبارمحور المقاومة

البقاء لمحور المقاومة والزوال لدول التطبيع ..

مجلة تحليلات العصر الدولية - هشام عبد القادر

زيارة رئيس الوزراء الصهيوني …لمملكة البحرين عار على العروبة ولا يمثل الشعب البحريني المؤمن ..هنا وجه المقارنة ما الفرق بين الشعب البحريني الثائر المؤمن الذي قام بثورة 14فبراير وبين الملك البحريني المطبع العميل الذي يطعن بخاصرة الشعب الفلسطيني المجاهد ..

لذالك نقول للشعب البحريني المؤمن انتم على حق بثورتكم وبعدالة خروجكم الذي هو مشروع حق ومطالب محقة وانتم الأكثرية وعدوكم هو فرعون وجنوده درع الجزيرة وملك البحرين امثالهم كفرعون وجنوده ….وانتم شعب مؤمن عصاة موسى هي المنقذه المرجعية المجاهدة وثورتكم المحقة ….
اليوم عرفت الشعوب ما معنى دول محور مقاومة وما معنى دويلات مطبعة عميلة ..

الدول المطبعة دويلات الإمارات دويلات الخليج ومملكة آل سعود ..هؤلاء وجه العدا للإسلام والمسلمين ..

اما دول محور المقاومة الرافضة للتطبيع هم إيران وسوريا والعراق وفلسطين واليمن ولبنان ..
نحن مع كلمة السيد حسن نصر الله حفظه الله كل كلامه درر كل كلامه نور كل كلامه خير وسلام ورحمة ومنهج وعلم وفقه وحكمة ..ما قاله اليوم في ذكرى الشهداء الأبرار علم وعين وحق اليقين ..إن سلاح المقاومة حياة الشعوب لإنها تدافع عن كرامة الشعوب…نعم سيدي تواجه المعتدين فماذا قدم المطبعين غير بيع الشعوب والمقدسات ..

وكل الأفلام الوثائقية للمطبعين كلها مخزية …لم يقدموا خير للأمة ..نحن في اليمن نواجه حصار بري وبحري وجوي وتدمير للبنية التحتية وتجويع وإفقار ونقص في الأموال قتل وتدمير من قبل المطبعين صهاينة الأعراب ….

لم يفلحوا ابدا ولم ينتجوا إلا الدمار والقتل والموت ..اما الحياة هم كذابين لم يحييوا البطون الجائعة بل اماتوا الشعوب رغم إن الوطن العربي يمتلك مالا تمتلكه كل دول العالم بالشرق والغرب ..

وكل الإحتلال الماضي الذي غزى بالجيوش والسلاح او بالغزوا الحاضر عن طريق شجرة المتأسلمين الذين دمروا تراث الإسلام وغيروا المناهج جعلوا الفكر التكفيري هو البديل. وطمسوا الترات والأثار الإسلامية كل هذه الحروب لنهب الثروات وطمس هوية الإسلام المحمدي الأصيل ..
لذالك نحن كل الشعوب التي تعاني من مرارة الدمار والقتل نؤيد ببقاء دول محور المقاومة وزوال دول التطبيع ..

والحمد لله رب العالمين

Related Articles

Back to top button