أحدث الأخبارالإماراتالخليج الفارسيةتونسشمال أفريقيا

الطيار التونسي منعم الطابع ..على خطى الطيار النشمي يوسف الهملان الدعجة

مجلة تحليلات العصر الدولية - أسعد العزّوني

من يقول أن الأمة ماتت وقبرت رجولة أبنائها ،ليس منا ولا نحن ننتمي إليه،لأننا نؤمن بأن هذه الأمة عريقة وحيّة ولن تموت رغم فترات مواتها ،بسبب المقاولة التي نفذها المندوب السامي البريطاني السير بيرسي كوكس مع الوهابي الملك عبد العزيز في جزيرة العرب،مقابل تنازله لهم عن فلسطين،وكتب في وثيقة العار:”أنا السلطان عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود لا مانع لديّ من إعطاء فلسطين لليهود”المساكين”،وفق مايراه السير بيرسي كوكس مناسبا ،وحسب رغبة بريطانيا التي لن أحيد عنها عنها حتى تصبح القيامة”.
ما نقوله ليس إنشاء ولا تمنيات أو رغبات ،بل هو مستمد من الواقع المعاش،ففي عام 2017 ،ظهر الطيار الأردني النشمي الكابتن يوسف الهملان الدعجة فوق القدس المحتلة ،وفاجأ البعيد قبل القريب بإعلانه لركاب طائرته المتجهة إلى نيويورك ،أنه يحلق فوق القدس المحتلة في طريقهم إلى أمريكا ،وهو يعرف من معه من الركاب من يهود وأمريكيين وغيرهم،وحق إطلاق لقب أيقونة القدس عليه.
بالأمس ظهر طيار عربي تونسي حر آخر ،إسمه الكابتن منعم الطابع الذي كان يعمل طيارا مدنيا في شركة طيران الإمارات ،وهزّ صناع القرار في الإمارات برفضه الإقلاع بطائرته إلى تل أبيب”تل الربيع”،لتكريس رفضه للتطبيع التهويدي الذي ينفذه ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، وغامر بلقمة عيشه مقابل الحفاظ على كرامته ومبادئه،وتعبيرا عن حقيقة الشعب التونسي العربي الفينيقي الذي ينتمي إليه، وكان رد فعل مشغليه المنسحقين أمام مستدمرة إسرائيل :”إذا لم تطبع مع مستدمرة إسرائيل الخزرية الصهيونية الإرهابية التلمودية،فلا مكان لك في الإمارات”،وعلاوة على ذلك قاموا بإجباره على غلق حسابه في الفيس بوك إثر نشره سبب فصله التعسفي عن العمل.
قلنا في مقالات سابقة أن التطبيع الإماراتي غير مسبوق لأنه تطبيع تهويدي طال الشرف والكرامة والعرض والدين،وها هو طيران الإمارات المدني ،يضع بصمته النجسة في الموضوع،بعد أن شارك طيران الإمارات العسكري في عدوانات جوية إسرائيلية على قطاع غزة لقتل المدنيين الفلسطينيين،وتدمير البنى التحتية الفلسطينية هناك،والغريب في الأمر أن طيران الإمارات أنكر وجود الطيار التونسي منعم الطابع ضمن كادره،وقال أنه موجود فقط في وسائل التواصل الإجتماعي.
ما حصل مع الطيار التونسي الشريف والحر،يعد رسالة واضحة لكافة العمالة العربية على وجه الخصوص،مفادها :إما التطبيع أو الترحيل ،كما فعلوا مع المطرب الفلسطيني الشاب محمد عساف ،ولا نكشف سرا عندما نقول أن سلطات الإمارات توظف كلا من الجاسوس محمد دحلان ورجل الأعمال حسن إسميك،للضغط على الأردنيين والفلسطينيين العاملين في الإمارات كي يوافقوا على تطبيع الإمارات وينخرطوا فيه ،وإلا فمصيرهم الطرد والحرمان من العمل،علما أن هناك صراعا محتدما بين حكام الإمارات وولي عهد أبو ظبي مبز ،حول سياساته المرفوضة ،ويتقدمهم حاكم إمارة الشارقة العروبية الحرة الشيخ سلطان القاسمي الذي يرفض التطبيع بكافة أشكاله.

عن الكاتب

كاتب at فلسطين / الأردن | + المقالات

* مواليد : عزون – فلسطين 01/09/1952 .
* المهنة : كاتب وباحث وصحافي .
* الشهادة الجامعية :
- بكالوريس انجليزي / الجامعة المستنصرية ( بغداد ) سنة 1977 .
* الخبرات العلمية :
- محرر / مدير تحرير ( الكويت ) سنة 1983 الى سنة 1990 .
- مراسل ( جريدة الشرق الأوسط – مجلة المجلة – مجلة الرجل – مجلة سيدتي ) مكتب عمان 1996 – 2004 .
- صحافي / محرر ( جريدة العرب اليوم ) 1997 – 2012 .
- الشؤون الدولية والدبلوماسية
- رئيس تحرير جريدة الحياة الاردنية ( اسبوعية ) 2006 .
- كاتب مقال سياسي و محاور جيد ( مقابلات ) سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ( محلي ، اقليمي ، دولي) ،باحث .
-عضو نقابة الصحفيين الأردنيين
-عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
-عضو رابطة الكتاب الأردنيين/مقرر اللجنة الوطنية والقومية
- عضو لجنة مقاومة التطبيع النقابية ممثلا لرابطة الكتاب2019
-عضو الأمانة العامة للتيار القومي في رابطة الكتاب
-عضو مؤسس في التيار المهني في نقابة الصحفيين الأردنيين
- مراسل جريدة "الراية "القطرية منذ العام 2007 حتى كورونا
-مراسل/باحث في مجلة البدوماسية/صوت الدبلوماسية اللبنانية منذ العام 2014
رئيس تحرير موقع جلنار الأخباري 2017-حتى اليوم
* المهارات : * معرفة برامج الكمبيوتر :
- مترجم ( انجليزي – عربي ) . - شهادة ( ICDL ) .
- باحث و قاص و روائي . - استخدام برنامج الميكروسوفت وورد .

* الكتب التي تم اصدارها :
1- رواية " العقرب " سنة 1989 .
2- رواية " الشيخ الملثم " سنة 1992 .
3- رواية " رياح السموم " سنة 1992 .
4- رواية " الزواج المر " سنة 2002 .
5- رواية " البحث عن زوج رجل " سنة 2003 .
6 - رواية " حجر الصوان " سنة 2004 .
7- مجموعة قصصية " الارض لنا " سنة 2005 .
8 - مبحث سياسي " انفاق الهيكل " سنة 2011 .
9- مجموعة قصصية قصيرة جدا " زفرات متالمة " سنة 2006 .
10- مبحث سياسي " العداء اليهودي للمسيح و المسيحيين " سنة 2012 .
11-حياتي – سيرة ذاتية 2013-ظاهر عمرو
12- كيلا – رواية 2014
13- الشرق الأوسط الجديد مبحث سياسي- 2014
14-الإنتفاضة الثورة.الطريق إلى الدولة غير سالك ---مبحث سياسي2015
15-داعش ..النشأة والتوظيف- مبحث سياسي 2016
16-قنبلة الهزيمة –مبحث سياسي 2016
17-خراسان –مبحث سياسي 2016
18-المأساة السورية إلى أين ؟- مبحث سياسي 2016
19-داعش تنظيم أجهزة الدول—2017
20-أوراق سرية---2017
* للتواصل :
- البريد الالكتروني : asadalazooni@yahoo.com
- الهاتف المتنقل : 00962795700380

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى