أحدث الأخبارايرانشؤون آسيويةمحور المقاومة

” الفاتح” الإيراني لم يصل هدفه لكنه حقق كل الأهداف المطلوبة

مجلة تحليلات العصر الدولية - أسعد العزّوني

صحيح أن صاروخ الفاتح الإيراني110 أرض –أرض ،لم يصل مفاعل ديمونا ويقوم بتفجيره ،لكنه أصاب أكثر من هدف وأحدث أكثر من تفجير معنوي في مستدمرة إسرائيل الخزرية الصهيونية الإرهابية التلمودية،وقد عللت إيران عدم وصول صاروخ الفاتح إلى مفاعل ديمونا ،لأن صناعة كارثة بحجم تدمير مفاعل ديمونا ليس مطلوبا،وأنا شخصيا أتفق معهم في هذا الرأي ،لأن تدمير مفاعل ديمونا له تبعات لا تستطيع المنطقة برمتها تحملها أو مواجهتها.
أثار صاروخ الفاتح الإيراني الذي انطلق من الأراضي السورية فجرا ، الرعب والهلع في صفوف المستدمرين المرعوبين أصلا،وأثبت هشاشة الواقع الصهيوني رغم امتلاكهم السلاح النووي ،كما أنه أثار التساؤلات عن سبب عدم إعتراضه ،وهذه الحكاية لها ما بعدها عد إنتهاء التحقيقات اللازمة في صفوفهم،وسوف لن يصمتوا عن ذلك بغض النظر عن الأسباب ،لأنهم يرغبون في إرضاء المستدمرين الذين ضللوهم وقالوا لهم أن فلسطين بلا شعب ،وإنها أرض العسل واللبن.
تم تعديل المسار من خلال هذا الصاروخ،وأصبح شعار إيران الجديد ضربة بضربة،بدلا من عبارة نحتفظ بحق الرد التي كانت تؤذينا قبل ما جرى مؤخرا في مفاعل نطنز النووي الإيراني،وتعدى الرعب الذي أحدثه صاروخ الفاتح في صفوف الصهاينة،إلى حلفائهم ومطاياهم في الخليج من المطبعين،وهم الآن يرجفون والله وحده يعلم في أي طبقة سفلى في الأرض ينامون ليلا أو في أي مكان سحيق في البحر يقضون ليلهم .
المقاومة ليست ترفا او شعارا للإستهلاك المحلي ،بل هي فعل مستمر ومدروس على أرض الواقع لإشغال وإرباك العدو ،وإبقائه مستنفرا لتزيد من كلفة العدون ،ولو أن رصاصة واحدة إنطلقت كل يوم من جبهة عربية ما ،لأدت الغرض المنشود وإنطبق عليها وصف المقاومة الحقيقية ،ولكن….صمتت كل الجبهات وأولها جبهة رام الله صاحبة التنسيق الأمني.
هذا الصاروخ سوف يثير جدلا وقد فعل مبكرا في الشارع الصهيوني،لأنهم يقولون متخبطين أنه كان صاروخا طائشا ،ولم يتم إعتراضه ،ولذلك فتحوا فورا ملف التحقيق للوصول إلى الحقيقة التي لن يتوصلوا لها ،لأن معاملها عندنا نحن العرب الذين فتحنا لهم كافة الأبواب.
يمثل صاروخ الفاتح الإيراني مسمارا جديدا وربما الأخير في نعش “كيس النجاسة” حسب التعبير الحريديمي النتن ياهو السياسي ،ويقطع الطريق تماما عليه ،ويقطع الأمل عنده بامكانية العودة إلى رئاسة الوزراء حتى لو زحف المطبعون إليه شخصيا على بطونهم،وقد كسر هذا الصاروخ هيبة إسرائيل المنكسرة أصلا لولا العربان الذين مدوا لها حبال النجاة،وسيستغل خصوم النتن ياهو السياسيين هذا الصاروخ ليصفوا حساباتهم معه،ويوجهون له الضربة القاضية ويقذفون به إلى السجن.

عن الكاتب

كاتب at فلسطين / الأردن | + المقالات

* مواليد : عزون – فلسطين 01/09/1952 .
* المهنة : كاتب وباحث وصحافي .
* الشهادة الجامعية :
- بكالوريس انجليزي / الجامعة المستنصرية ( بغداد ) سنة 1977 .
* الخبرات العلمية :
- محرر / مدير تحرير ( الكويت ) سنة 1983 الى سنة 1990 .
- مراسل ( جريدة الشرق الأوسط – مجلة المجلة – مجلة الرجل – مجلة سيدتي ) مكتب عمان 1996 – 2004 .
- صحافي / محرر ( جريدة العرب اليوم ) 1997 – 2012 .
- الشؤون الدولية والدبلوماسية
- رئيس تحرير جريدة الحياة الاردنية ( اسبوعية ) 2006 .
- كاتب مقال سياسي و محاور جيد ( مقابلات ) سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ( محلي ، اقليمي ، دولي) ،باحث .
-عضو نقابة الصحفيين الأردنيين
-عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
-عضو رابطة الكتاب الأردنيين/مقرر اللجنة الوطنية والقومية
- عضو لجنة مقاومة التطبيع النقابية ممثلا لرابطة الكتاب2019
-عضو الأمانة العامة للتيار القومي في رابطة الكتاب
-عضو مؤسس في التيار المهني في نقابة الصحفيين الأردنيين
- مراسل جريدة "الراية "القطرية منذ العام 2007 حتى كورونا
-مراسل/باحث في مجلة البدوماسية/صوت الدبلوماسية اللبنانية منذ العام 2014
رئيس تحرير موقع جلنار الأخباري 2017-حتى اليوم
* المهارات : * معرفة برامج الكمبيوتر :
- مترجم ( انجليزي – عربي ) . - شهادة ( ICDL ) .
- باحث و قاص و روائي . - استخدام برنامج الميكروسوفت وورد .

* الكتب التي تم اصدارها :
1- رواية " العقرب " سنة 1989 .
2- رواية " الشيخ الملثم " سنة 1992 .
3- رواية " رياح السموم " سنة 1992 .
4- رواية " الزواج المر " سنة 2002 .
5- رواية " البحث عن زوج رجل " سنة 2003 .
6 - رواية " حجر الصوان " سنة 2004 .
7- مجموعة قصصية " الارض لنا " سنة 2005 .
8 - مبحث سياسي " انفاق الهيكل " سنة 2011 .
9- مجموعة قصصية قصيرة جدا " زفرات متالمة " سنة 2006 .
10- مبحث سياسي " العداء اليهودي للمسيح و المسيحيين " سنة 2012 .
11-حياتي – سيرة ذاتية 2013-ظاهر عمرو
12- كيلا – رواية 2014
13- الشرق الأوسط الجديد مبحث سياسي- 2014
14-الإنتفاضة الثورة.الطريق إلى الدولة غير سالك ---مبحث سياسي2015
15-داعش ..النشأة والتوظيف- مبحث سياسي 2016
16-قنبلة الهزيمة –مبحث سياسي 2016
17-خراسان –مبحث سياسي 2016
18-المأساة السورية إلى أين ؟- مبحث سياسي 2016
19-داعش تنظيم أجهزة الدول—2017
20-أوراق سرية---2017
* للتواصل :
- البريد الالكتروني : [email protected]
- الهاتف المتنقل : 00962795700380

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى