أحدث الأخبارالعراقمحور المقاومة

المدرجات الزراعية شاهد حي على عراقة الانسان اليمني يجب الحفاظ عليها

مجلة تحليلات العصر الدولية - محمد صالح حاتم

تمثل المدرجات الزراعية في اليمن شاهدا ًحيا على عراقة الحضارة اليمنية، وعظمة الإنسان اليمني، الذي استطاع أن يطوع الطبيعة الجغرافية الصعبة و الجبال المرتفعة الوعرة، فبنى المدرجات الزراعية بهدف تخزين وحصاد المياة، والحفاظ على التربة من الإنجراف، والتوسع في الزراعة، فحول الجبال إلى حدائق معلقه تكسوها الخضرة.

وقد ساهمت المدرجات الزراعية اليمنية في التوسع الزراعي وزيادة الأنتاج وتحقيق الاكتفاء الذاتي.

فأجدادنا بنوا المدرجات الزراعية على سفوح الجبال وفي الاشعب، وجنبات الوديان وزرعوها بالحبوب والقمح والبن، فإكلوا من خيراتها،ولكن مع مرور الايام بدأت هذه المدرجات الزراعية تتعرض للاهمال والاندثار والتخريب، خاصة مع بداية الاهمال الذي تعرض له القطاع الزراعي في اليمن خلال العقود الماضية تعرضت معه المدرجات الزراعية للاهمال والتدمير.
فأهمال المدرجات الزراعية يعني انجراف التربة وحدوث اضرار وكوارث انسانية بسبب تدفق السيول من اعلي الجبال،وفقدان كميات هائلة من المياة التي كانت تخزنها هذه المدرجات، فيجب القيام بأعادة بني المدرجات الزراعية وصيانتها والمحافظة عليها.

Related Articles

Back to top button