أحدث الأخباراليمنمحور المقاومة

المواطن اليمني يعاني مابين إرتفاع اسعار المواد الغذائية والدوائية بشكل جنوني ومابين غياب ضبط ومراقبة الجهات المختصة بالدولة

مجلة تحليلات العصر الدولية - عبدالله حزام محمد ناصر

_عدوان وتحالف دولي وإقليمي خارجي ظالم ودخول العام الثامن بعدوانهم وتحالفهم على الشعب اليمني المظلوم وحصار بحري وجوي وبري على هذا الشعب اليمني المظلوم والعالم الإسلامي والإنساني متفرج على الموت البطي لاكثر من ثلاثين مليون نسمة وإرتكابهم أبشع الجرائم الجماعية على هذا الشعب اليمني المظلوم.!!

_المسؤول الاول هو التجار والوكلاء الكبار المستوردين من خارج اليمن ومن داخل اليمن.

_وين الرحمة وين الضمير الداخلي للتجار والوكلاء الكبار المستوردين من خارج اليمن والتجار والوكلاء المستوردين من داخل المصانع اليمنية من المنتجات والسلع الداخلية والشركات المحلية اليوم هم المسؤلين عن مايعانيه ويحدث لهذا الشعب اليمني المظلوم في إرتفاع الإسعار المواد العذائية والدوائية بشكل جنوني في الاسواق اليمنية المحلية بدون رحمة وشفقة وضمير لهذا المواطن المسكين والمغلوب على أمره مماجعل المواطن البسيط لايقدر على تحمله هذا الإرتفاع للأسعار في جميع المواد الغذائية والدوائية وفي ظل انعدام مرتبات جميع المؤظفين اليمنين مماجعلت هذا المواطن يعاني أشد المعانة من إرتفاع تلك الإسعار بالمواد الغذائية والدوائية.
إذن وين رقابة الدولة وين الرقابة المحلية للغرفة التجارية وين رقابة الجهات المختصة على الغرفة التجارية ولماذا هذا الحرب الإقتصادية المحلية على هذا المواطن البسيط رغم أن هذا المواطن اليمني صامد وصابر وثابت ضد تحالف وعدوان خارجي دولي وإقليمي وعالمي لكثر من سبعة إعوام وحصار خانق على هذا الشعب اليمني بدون أي حق ومبرر.
فوق ذالك شعوب هذا العالم لم يحرك ساكنن ضد حكام هذا العالم متفرج اليوم على هذا العدوان الغاشم والذي يشتراء حكام هذا العالم باموال مدنسة من أجل سكوتهم على إرتكاب أبشع الجرائم الجماعية بقتل أطفال ونساء الشعب اليمني وحصار كامل على أكثر من ثلاثين مليون نسمة يمني.
ولكن رغم هذا الشعب اليمني يقولها بصراحة ويرفض الخضوع والتركيع للقوى الشيطانية والأستكبارية الصهيونية الإمريكية مهما عملتم لن ولم يحدث عن تحقيق ماتفكرو به وتحلمو به في عدوانكم على هذا الشعب اليمني.
واليوم هذا الشعب قد أقسم بإنة لايتراجع ولايقبل بإستمرار وبقاء تلك المفسدين من المرتزقة والجماعات التكفيرية والإرهابية لقوى العدوان السعودي الإمريكي والإماراتي الصهيوني في السيطرة على نهب وسرق ثروات الشعب اليمني المظلوم والتحكم على المواني والممرات البحرية اليمنية مهما كانت التضحية والثمن ضد المفسدين الذين ينهبون أموال الشعب اليمني وتحويلها إلى بنوك دويلات الإرهاب والإجرام.!!

_نطالب الجهات المختصة من الدولة في الإهتمام بهذا الشعب اليمني المظلوم بكتب التسعيرة للمستهلك مباشرة بنفس المنتج وبنفس الصنف سوى أن كان في منتجات المواد الغذائية أو منتجات الاصناف الدوائية وهذا التسعيرة تجعل التجار الكبار والصغار بعدم التلاعب في الاسعار بعد هذا التسعيرة لم يقدر أي تاجر وكيل جملة وتجزية بأي تلاعب باسعار المواد الغذائية والدوائية.

_يجب على الدولة والجهات المختصة في الاهتمام بهذا الشعب اليمني بمثل أهتمامهم وحرصهم في الموارد الضريبية والجمروكية تجاة التجار الكبار والصغار سوى أن كان تاجر جملة او تاجر تجزيئة وهذا أقل واجب اتجاة الشعب اليمني المظلوم ونكتفي بهذا وسلامتكم…الخ
*بقلم المجاهد
أبوعمار العصيمي.
_كاتب _ سياسي.
_وعضو ملتقى كتاب العرب الأحرار.
_ومستشار رئيس الحملة الدولية لفك الحصار عن مطار صنعاء الدولي.

_حصار _ مطار _ صنعاء _ موت _ ومعاناة _ لليمنين.

الله اكبر.
الموت لأمريكا.
الموت لإسرائيل.
اللعنة على اليهود.
النصرللإسلام.

Related Articles

Back to top button