أحدث الأخباراليمنمحور المقاومة

اليمن في مواجهة قوى الاستكبار العالمي

العدوان العالمي علي اليمن بقرار من البيت الابيض من واشنطن اتخذ عدة مسارات لشن اكبر عدوان على يمن الحضاره والتاريخ

المسار الاول حرب عسكرية استخدم فيه كل ما انتجة كبرى شركات السلاح في العالم من سلاح فتاك ومدمر وسلاح محرم دوليا في اراضي اليمن
نفذ مليون طلعه جويه شارك فيها سلاح الجو الامريكي والاسرائيلي والسعودي والاماراتي وكل سلاح الجو لدول العدوان المشاركه بالعدوان على اليمن

حرب سياسية
حرب اقتصادية المتمثل بنقل الينك الى عدن وحرمان موظفي الدوله منذ خمس سنوات من مرتباتهم اغراق الاسواق بطبع عملة جديد سببت بتدهور الريال اليمني
فرض تحالف العدوان
حصار مطبق برا وبحرا وجوا

حرب مذهبيه من خلال اشعال حرب طائفيه وجلب التكفيرين والدواعش والقاعدة من مختلف دول العالم للقتال في صفوف تحالف العدوان
حرب اعلاميه من خلال شراء كل وسائل الاعلام من قنوات مواقع وكالات صحف قنوات تلفزة لتغطيه وغض الطرف عن جرائم العدوان بحق مدنيين بما ارتكبو من جرائم حرب في اليمن

حرب ناعمه
من خلال طمس هوية المواطن اليمني وابتعادة عن الثقافة القرانيه

بالمقابل تم افشال كل هذه المشاريع الامريكيه من خلال الثبات والصمود الاسطوري والدورات الثقافيه ومعركة الوعي الذي يحمله الشعب اليمني والمقاتل اليمني
تم سحق قوات الغزو الدولي على يد ايطال الجيش واللجان الشعبية وتبخر السلاح الامريكي الفتاك والمدمر والمحرم دوليا تحت اقدام المجاهدين المرابطين في الثغور ومواقع العزه والشرف والكرامه في مختلف الجبهات

وجود قيادة حكيمه تم الالتفاف حول هذه القياده الحكيمة المتمثل باعلام الهدى

تم الاستفادة من الحصار وتم التصنيع العسكري للطيران المسير وتطوير المنظومه الصاروخيه وعلى يد خبراء يمنيين واصبح الجيش اليمني مسنود باللجان الشعبيه يمتلك مخزون كبير من القوه الصاروخيه واسلحة الردع تستطيع ان تصل هذه الصواريخ الى عمق كل عواصم دول العدوان وتصل الى عمق العدو الاسرائيلي

ثورة اليمن امتداد لثورة كربلاء المقدسه ثورة اباء الاحرار ابا عبد الله الحسين عليه السلام الذي قاد اعظم ثورة في تاريخ الحياة البشرية واسقط عروش الطغاه والظالمين والمستبدين والمستكبرين وانتصر الدم على السيف
هذا والعاقبه للمتقيين

الصراع بين معسكرين معسكر الحق ومعسكر الباطل

الجيش واللجان الشعبيه يرفعو الجاهزيه والقوه الصاروخيه والطيران المسير ترفع الجاهزيه

بعد محاصرة مارب وتطويقها من جميع الاتجاهات وفرار مرتزقة الفنادق وميلشيات دول الاحتلال من مارب وسحب كافة الاسلحه الثقيله وفرار قيادات الاصلاح

الجيش والقوه الصاروخيه ترفع الجاهزيه لمواجهة اي ردود فعل ترتكبه قوى العدوان بعد اتخاذ قرار سياسي استعادة مارب وعودتها الى حظن الدوله ورفض كافه وساطات دول اقليميه واوربيه من اجتياح مارب

ومن المحتمل بعد عودة مارب الى حظن الدوله والسيطرة على الثروة النفطيه من قبل الجيش واللجان الشعبيه

ستكون اخر معركة يخوضها الجيش واللجان الشعبيه مع اسرائيل وامريكاء الشيطان الاكبر مواجهه مباشره وسوف تتحمل فاتورة المعركة الدول الخليجيه المطبعه مع الكيان الصهيوني وسوف ينتصر فيها الجيش واللجان الشعبيه لان الصراع بين معسكرين معسكر الحق ومعسكر الباطل وهزيمه مدويه لقوى الاستكبار العالمي واذنابهم من حكام الخليج الخونه وبالتالي سيتم رفع علم النصر والتمكين تمهيدا لاقامه دولة العدل الالهي
هذا والعاقبه للمتقيين

عن الكاتب

مستشار at | + المقالات

مستشار رئاسة مجلس الوزراء اليمني
رئيس الحمله الدوليه لفك الحصار عن مطار صنعاء الدولي
كاتب وباحث سياسي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى