أحدث الأخبارالعراقمحور المقاومة

تأجيل الإنتخابات أو الدعوة لمقاطعتها إضرار فادح بمصالح العراقيين

مجلة تحليلات العصر الدولية - إياد الإمارة

كلنا أَو اغلبنا يعلم أسباب العزوف عن المشاركة في الإنتخابات الأخيرة التي جرت عام (٢٠١٨) ونتائج هذا العزوف الكارثية التي نعيشها اليوم، إذ لا كتلة أكبر ولا عملية سياسية واضحة المعالم وأداء حكومي اسوء من الأداء السابق بكل ما لدينا من ملاحظات على الأداء الحكومي السابق..
السبب الرئيسي كان من خارج آلام الناس وفقدانها الأمل بتحقق آمالها وطموحاتها، كان السببُ هو عدم وجود رؤية ناضجة لدى جهة “مهمة” تؤثر في حركة العراقيين بكل إتجاه بما فيها الإنتخابات وقد حركتهم ذات يوم نحو الإنتخابات بقوة!
هذه الجهة “المهمة” كانت سبباً رئيسياً في عزوف الناخبين عن المشاركة في إنتخابات عام (٢٠١٨) وهو عزوف كانت له عواقب وخيمة “كارثية” على العراقيين لم نستطع تجاوزها إلى الآن وقد لا نستطيع تجاوزها في المستقبل القريب إن بقيت هذه “الجهة” المهمة تتخبط بقرارتها غير المدروسة ومواقفها غير الموفقة.

عزوف الناس عن المشاركة في الإنتخابات هو تمكين للفاسدين من إحكام سيطرتهم على العراقيين، تمكينهم من سرقة مقدرات الناس ونهب ثرواتهم دون أن يتمكن احد من محاسبتهم، والسبب واضح إذ سيمتنع الناس عن المشاركة وتهرع التنظيمات الفئوية صاحبة المصالح الخاصة للتصويت ليفوز رعاة هذه التنظيمات بلا منافس سيما وإن القانون الإنتخابي العراقي لم يحدد شرعية الإنتخابات والقبول بنتائجها على نسبة مشاركة معينة!
أما إن شارك الناس وهم أغلبية كبيرة جداً واختاروا مَن يمثلهم:
– بدقة.
– وعناية.
– وحرص.
– ومسؤولية.
عند ذلك لن تصمد أمامهم التنظيمات الفئوية وستُمنى بخسارة كبيرة كما حدث ذلك لأكثر من مرة.
الشغلة واضحة؟
تنتخب صح، النتائج صح..
تنتخب خطأ أو ما تنتخب، النتائج خطأ وخطأ كبير..
والسؤال منو ما يريدك تنتخب؟
١. كل واحد ما قدملك بهذا البلد شيء..
٢. كل جهة تخاف من صوتك “الصح” على وجودها غير الشرعي..
٣. ………………………………..

لذا يا عراقيين..
يا أهل المحنة المزمنة..
انتخبوا.
لتكن مشاركتكم في الإنتخابات قوية وواعية.
انتخبوا من جربتم عمله الحكومي وغير الحكومي “ميادين المقاومة والدفاع” وكان معكم على الرغم من كل العراقيل.
لا تنتخبوا مَن جربتموه وكان كاذباَ فاشلاً.
لا تنتخبوا مَن يستأثر نفسه على العراقيين.
وأنتبهوا من أن تخدعكم عبارة “عدم تجربة المجرب”
لأنها عبارة مخادعة وغير منصفة وغير منطقية.
انا أنتخب عن تجربة:
فمَن بينت التجربة أنه الأفضل سأُصر على إنتخابه، ومَن بينت التجربة قصوره وفساده سوف لن أنتخبه.

وعمي انتم الجهة “المهمة” تاليها شلون؟
وين تريدون تودون الناس؟
شنو عبالكم العراقيين “فارة”بمختبر تجارب؟
ساعة تاخذونهم منا وساعة تاخذونهم مناك، وانتم لا عدكم خطاب واضح ولا رؤية واضحة، وشگد ما بيكم تشوشون على الناس!
عود هاي شيسمونها؟
خلوا الناس تشارك بالإنتخابات عليكم العباس كافل زينب خلوا الناس تشارك بالإنتخابات وتختار بوعي وبحرية وهي تتحمل النتائج الله يرحم والديكم.
لا بعدين تكون دعواتنا: الله يخلصنا منكم.

عن الكاتب

اعلامي at العراق | + المقالات

(إياد حسين عامر)
-كاتب وصحفي.
-من البصرة.
- بكلوريوس فنون جميلة.
- لدي عدة مؤلفات:
١. الإصلاح في الشرق الاوسط بين المشروع الأمريكية والرغبة العربية.
٢. الأمن القومي الأمريكي واقع وأهداف.
٣. ثقافة الإنتصار.
٤. أنا والبصرة والسيد عادل عبد المهدي.
٥. شعب وشغب.
وتحت الطبع:
١. قائد الشمس الشهيد قاسم سليماني.
٢. مائة عام على ثورة العشرين.
وعشرات المقالات المنشورة في الصحف والمجلات وعلى مواقع الأنترنيت.
- كتبت وقدمت عددا من البرامج الإذاعية والتلفزيونية في إذاعات وفضائيات مختلفة..
- مدير إذاعة وتلفزيون النخيل.
- مدير إذاعة صوت البصرة الحكومية.
- مدير إعلام محافظة البصرة.
- المتحدث الرسمي بإسم محافظ البصرة.
- رئيس تحرير ومدير تحرير لجريدة المربد، البصرة، الفيحا، مجلة البصرة.

[email protected]

ليس لدي حسابات على تويتر او الفيس بوك كان لدي وتم تهكيرهما ولم أفكر بإنشاء صفحات جدد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى