أحدث الأخبارايرانمحور المقاومة

تحت عنوان”تأثيرات الثورة الإسلامية في إيران على السياسات الدولية والإقليمية”

مجلة تحليلات العصر الدولية

أقام ملتقى كتاب العرب والأحرار مؤتمرا دوليا عبر تطبيق ZooM يومنا هذا السبت الموافق 2022/2/5م بمشاركة وحضور كوكبة من النخب العربية والعالمية.

✒️يـونــس الـسـالـمـي-الناطق الرسمي لملتقى كتاب العرب والأحرار

عقد ملتقى كُتَّاب العرب والأحرار وضمن انشطته السياسية والثقافية العلمية
مؤتمرا دولياً بعنوان “تأثيرات الثورة الإسلامية في إيران على السياسات الدولية والإقليمية”

وانعقد المؤتمر برئاسة وإدارة الدكتور/دحام الطـه سفيرالسلام العالمي مدير عام جامعة الأمم العربية ومدير عام الأنشطة والفعاليات في الملتقى

بحضور كوكبة من النخب العربية والعالمية من مفكرين وسياسيين وعلماء وسفراء ودكاترة ومحامين وقضاة ونخبة من أدباء وكُتَّاب وصحفيين . وقد أفتتح المؤتمر بتلاوة عطرة لأيات من الذكر الحكيم
بصوت الحاج/حسين الديراني.

– تلاها كلمة مدير المؤتمر الدكتور دحـام الطـه والذي رحب فيها بالحضور مثمنا لهم تواجدهم ومشاركتهم في جبهة الوعي في مثل هذه الموتمرات واللقاءات التي تخدم شعوب الأمة من خلال الحديث عن أهم القضايا وفتح باب النقاش والمشاركات.

وعبَّر المشاركون جميعاً في مشاركاتهم على أن الثورة الإسلامية في إيران كان لها دورها الإيجابي وتأثيرها المميز على بعض الشعوب الإسلامية وأيضا نتائجها وثمارها في إيران حيث نجحث الثورة وقيادتها في انتشال ايران من مستنقع التبعية والعمالة والخنوع الى نور الحرية والقوة والإستقلال حيث أصبحت إيران اليوم بفضل تلك الثورة الإسلامية قوة عالمية لايستهان بها .. وأن تلك الثورة الإسلامية هي الحل الأمثل اليوم لشعوب العالم الإسلامي وعلى تلك الشعوب أن تتأثر بتلك الثورة الإسلامية وتحذو حذوها وتنهج نهجها في اعتزازها بالإسلام وفي الإرتقاء بشعوبها ونيل استقلالها والدفاع عن قضاياها المصيرية ومعرفة العدو الحقيقي للعالم الإسلامي وهو الكيان الصهيوني الغاصب ومن يقوم بدعمه.

هذا وقد كان أبرز ماجاء في حديث ومشاركات الحاضرين الملخص التالي:-

ــ الأستاذة المحامية/بشرى خليل بنت الجنوب اللبناني اشهر محاميات العرب والتي تقدمت بالشكر للحضور ثم أوضحت في كلمتها أن الثورة الإسلامية تعتبر أول ثورة في العالم تنتصر بإسم الدين وان من إيجابياتها أنها ملأت الفراغ الذي تركته مصر في الصراع العربي الإسرائيلي وإقفال سفارة إسرائيل وفتح سفارة فلسطين
كذلك ولادة المقاومة في لبنان وولادة حزب الله وضعف الإمبراطورية الأمريكية وبدأت تميل الكفة لصالح إيران ومحور المقاومة وتلتها الصحوة الدينية في العالم سلبا وايجابا.

ـ د/طلال عتريسي الباحث والكاتب الاستراتيجي والذي قال أن الحديث عن الثورة الإسلامية قديم متجدد وانها غيرت حسابات العالم الكبرى من خلال موقعها ومساحتها وثرواتها حيث كانت في حضن الناتو لكن لم تذهب لحضن السوفيت وقدمت الإستقلال بعنوان لاشرقية ولاغربية كان شعار وتحول لواقع سياسي وحصل تغيير ونفضت الغبار عن الإسلام بعد أن كان يمثل حركات فقط ومثلت مستويات منها مستوى/ سياسي لا أحد يفرض عليها قرار
ومستوى/ثقافي جامعي لايعتمد على الفكر الغربي
ومستوى/تنموي تبني قدراتها الذاتية
ولعبت دوراً في الردع الإسرائيلي رغم العقوبات

ــ أ/محمدالسيقلي/مدير وكالة شمس للصحافة والإعلام والأستاذ بجامعة غزة رحب بالحاضرين وترحم على شهداء فلسطين واليمن وأفاد أنه في أبان توقيع السلام مع العدو الإسرائيلي وإتفاق كامب ديفيد كانت الدول العربية على وشك الإستسلام وسقوط قضية فلسطين فجاءت الثورة الإسلامية واعادت الروح والإعتبار للقضية كقضية مركزية للأمة جمعا حيث تبنت الدفاع عنها والإشراف على يوم القدس العالمي .. وشكر إيران وشعبها.

ـــ العميد/حميد عنتر مستشار رئاسة الوزراء اليمني
والذي رحب بالدكتور دحام الطه والأخ حسن مرتضى والحاج حسين الديراني من استراليا والحاضرين وتحدث عن إيران أيام الشاه عميل الغرب وأن الثورة شكلت زلزال لقوى الإستكبار وربط القضية اليمنية ..
وشكر أيضاً العراق على الوقوف مع اليمن وضرب الإمارات ودعى إلى مزيد من الضربات خصوصاً مع التصعيد والإستفزاز الذي يقوم به العدوان وأوضح أن الصراع صراع وجود في ظل إنقسام العالم لمحورين وسوف تقوم اليمن بإستخدام كل الوسائل المتاحة ولو إغلاق باب المندب .
وتطرق أيضاً لإستقبال حكام الإمارات لرئيس كيان العدو .. وكيف استقبله اليمنيين بطريقتهم ، ووجة رسالة للعالم أن الشعب اليمني مستمر في الدفاع ولديه مخزون إستراتيجي صاروخي يكفي لسنوات وسيمرغ أنوف المطبعين والعدوان بالتراب .

ــ د/نجيبة مطهر مستشارةرئاسة الجمهوريةاليمنية
والتي أوضحت أن إيران إعتمدت إصلاح وتطوير المناهج الدراسية وخاصة الفيزياء والصناعات العسكرية وطورت التعليم وحلت في المرتبة السابعة حول العالم وارتفع الناتج العلمي ثلاثون ضعف ووصلت إلى المرتبة 15في نشر الأبحاث العالمية والمسارات كبيرة وكثيرة.

ــ الإعلامية/زهراء قبيسي من لبنان تحدثت عن أثر الثورة في الشباب وفي المجتمع اليمني خاصة وهو واضح في كلام الشهيد القائد/حسين بدر الدين الحوثي سلام الله عليه ومعادات الصهيونية والإستعداد للقتال وإحياء يوم القدس .

ــ د/عريب أبو صالحة رئيسة مركز روئ الثقافي والتي أيدت كل ماقاله المشاركين وبالأخص العميد/حميد عنتر
وأن إيران هي الأب الروحي للمقاومين في فلسطين ولبنان والعراق وسوريا واليمن وأن الجميع مع إيران الداعم للمقاومة وشكرت الحاضرين .

هذا وقد حضر المؤتمر الدولي نخبة من الكتاب والنخب السياسية:
العميد/عبده صالح ابوزيد
مدير الدائرة الإعلامية للملتقى

المحامي.د/منيرسيف الحميري مقررالملتقى

الدكتورة رولا حطيط
رئيس المرصد العربي لحقوق الإنسان والمواطنة

الأستاذة الإعلامية اللبنانية سندس الأسعد

عبد المنعم صلاح ناشط سياسي

ابو عمار العصيمي/ كاتب سياسي

امل الحملي/ كاتبة سياسية

القاضي/ عبد الكريم الشرعي
امين الحقوق والحريات في الملتقى والإتحاد العربي للإعلام الإلكتروني فرع اليمن

أ/هشام عبد القادر عنتر-مؤسس الملتقى ورئيس الاتحاد العربي للإعلام الإلكتروني فرع اليمن

ــ وأختتم المؤتمر معالي الدكتور/دحام الطه
بكلمة أبدى اعجابه بما طرحه المشاركون من نقاش ومن توصيات وتوجه بكلمة شكر لكل الكُتَّاب والباحثين والقيادات السياسية من دول المحور الذين حضروا كلاً بإسمه وصفته ..
وأختتم بقوله (أن غلمان الخليج يحاولون إفشال القمة العربية وتوقع أن تصبح الجزائر عضوا فاعلًا بمحور المقاومة).

Related Articles

Back to top button