أحدث الأخبارمحور المقاومة

ثورة 21 من سبتمبر حرية واستقلال وسيادة وانتصار وأمل الاحرار ببناء الاوطان

مجلة تحليلا العصر الدولية - محمد النوعة

ثورة ال 21من سبتمبر
هي :هوية مشروع قرآني لقيادة حكيمة عظيمة تعي معنى مفهوم السيادة والاستقلال قادرة على البناء والنهضة والانتصار لليمن .
تظهر عظمتها بما تحمل من مشروع قرآني عظيم من لدن خالق عظيم حكيم عليم قوي متين قادر مقتدرقاهر جبار ذو الجلال والاكرام رب العرش العظيم مالك الملك ناصرا ومعزا للمؤمنين المستضعفين مذل مخذل مهين للطغاة الظالمين المستكبرين .

لا يعتريها او يشوبها نقص او قصور او يعيبها إعورار
اتت لتمييز الخبيث من الطيب والحي من الميت .
ولتميز المؤمن الحر الكريم العزيز الشريف القوي الصادق المخلص الغيور الشجاع الوطني من المنافق الكاذب الفاجر الهين الديوث الظالم المستكبر العميل الخائن الرخيص .

فهي الثورة الحقيقية التي حملت في طياتها كل ما يلبي حاجة الشعب والوطن للحرية والكرامة والسيادة والاستقلال والبناء وصناعة كل ما يحقق الانتصار وحماية الحقوق وحفظها وفرض احترامها وصونها من انتهاك الطغاة المستكبرين وتوفير الامن والاستقرار وتطهير الادارات والمؤسسات من الفساد والفاسدين وتحقيق مبدأ العدل والمساواة بين افراد الشعب دون تفرقة او تمايز او محابة لجماعة او فئة دون غيرها .
والتي تأتي احتفالات الشعب اليمني إبتهاجا بالذكرى السابعة ا لثورة 21من سبتمبر التي تؤكد مصداقية اهدافها التي تترجمها الحشودالمليونية للشعب اليمني المتواجد بكل الساحات والميادين بعزة وكرامة وشموخ تلامس رؤوسهم عنان السماء بكل فخر واعتزاز ابتهاجا بما حققه قائد الثورة السيد العلم عبدالملك بن بدر الدين الحوثي والقيادة الثورية والسياسية والجيش واللجان الشعبية سلام الله عليهم من انجازات وانتصارات عظيمة بكل الميادين .
ثورة الشعب التي قامت لتستعيد الوطن من الهيمنة والتبعية والارتهان والوصاية لقوى الاستكبار امريكا واسرائيل وبريطانيا واذيالهم بالمنطقة التي تقودهم السعودية من كانت تعتبر اليمن حديقة خلفية لها تملي عليه سياسة الاخضاع والاستعبادالتي ترعى المصالح الامريكية.
التي عهدت لحمايتها ورعايتها لقيادات العمالة والخيانة والاستكبار ارباب الفساد وعصابات النهب من سرقوا واستحوذوا على مقدرات وثروات اليمن والذين لم يدخروا او يبقوا لليمن و للشعب اليمني بعض من الكرامة والحرية والسيادة والاستقلال وانما سعوا جاهدين لطمس الهوية الحقيقية للشعب اليمني شعب يمن الايمان والحكمة ابناء الانصار واحفاد صناع الحضارة اليمنية اعظم الحضارات الانسانية ووضعه تحت الوصاية الامريكية مسلوب الارادة باتخاذ القرارات المصيرية والوطنية التي ظلت مرتهنة سجينة داخل اسوار السفارة الامريكية وبمعية السفير الامريكي صاحب اليد الطولى الذي يعلم كل شاردة وواردة باليمن يتدخل في كل شؤونه حاضرا في كل مفاصل اجهزة ومؤسسات الدولة ينظم الاحتفالات ويقيم الندوات ويقوم بالزيارات ويصدر قرارات التعين والتوجيهات اكثر من رئيس الدولة والحكومة والوزراء وكبار مسؤولي الدولة والمؤسسات الحكومية .
والتي قامت ثورة 21من سبتمبر لمنع انهيار الدولة ولتعيد ترميم بنائها ويرجع ذلك الفضل لقائد الثورة السيد عبدالملك بن بدر الدين الحوثي حفظه الله الذي سعى جاهدا بالحفاظ على وحدة الصف المجتمعي وترتيب الوضع الداخلي وتهيئته للصمود والمواجهة لقوى الاستكبار والعدوان ومرتزقتهم .

فثورة ال 21من سبتمبر هي اعظم ثورة حققت الانتصار باقل وقت بالعالم وارقى ثورة لانها ثورة شعبية تقوم على التسامح والشراكة المجتمعية كتب لها النجاح لان قيادتها صادقة وحكيمة تعلم جيدا حقيقة اهداف ومخططات ومؤامرات قوى الاستكبار وتدرك الكيفية والطرق لمواجهة قوى الاستكبار وافشال اهدافها ومخططاتها العدوانية .

#ثورة ال 21من سبتمبر اليوم تحتفل مع الشعب اليمني بعيدها السابع بالانتصار للحرية والاستقلال بالانتصار.

#ثورتنا مستمرة حتى تحرير كامل ارض الوطن من دول الاحتلال وتطهير المؤسسات من اوكار الفساد .
#ثورة ال21 من سبتمبر مستمرة بتحرير الوطن والمقدسات والاراضي العربية المحتلة القدس وفلسطين .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى