أحدث الأخباراليمنمحور المقاومة

حثالات على قارعة الطريق

مجلة تجليلات العصر الدولية - وعدالله اليمني

*منذ سبع سنوات وتحالف العدوان يدمر اليمن ويقتل شعبها من اجل اعادة شرعية الخائن الفار المرتزق الوضيع عبدربه الدنبوع المنتهية والتي لاوجود لها ٳلا في اوهامهم.،
ولازال البعران منذ سبعة اعوام انفقوا فيها المليارات وقتلوا عشرات الآلاف ودمروا كل شئ من أجل اعادة شرعية ذلك الخائن الفار المنتهية والتي مابدٲ العدوان ٳلا،وقد انتهت مدته،وقدم إستقالته،وانتهت صلاحيته كماتنتهي علبة الفول .
. وحتى لو لم تنتهي مدته ولم يقدم إستقالته فقد انهاها هو بخيانته العظمى لشعبه ووطنه،وإرتمائه في أحضان دول العدوان،وإستجلابه لقوى خارجيه لتدمير اليمن وقتل شعبه،وإحتلال وطنه ونهب ثرواته،وإستغلاله لمنصبه،لمايخدم قوى خارجيه تنفذ اجندات ومشاريع إستعماريه تخدم أمريكا وإسرائيل لتمكينها من إحتلال اليمن ،وكل ماقام به الخائن الفار يعتبره الدستور اليمني،وكل دساتير العالم والشرائع السماوية والقونين الوضعية،وكل الإعتبارات والمقاييس تصنف ماقام به المنتحل لصفة رئيس اليمن الخائن الفار المدعو عبدربه منصور هادي خيانة عظمى عقوبتها الإعدام،في كل الشرائع والقوانين.

لذلك،فإن الشعب اليمني يطالب ويصر ويؤكد أنه لن يتحقق أي سلام مالم يتم تسليمه لليمن. لمحاكمته،حتى ينال جزاءه العادل وفقا للدستور والقوانين النافذه في الجمهورية اليمنية،
ولكن هؤلاء البعران لازالوا منذو سبع سنوات يكذبون على العالم وبكل وقاحة وإستحمار للعقول يدعون أنهم يعتدون على اليمن من أجل اعادة ذلك الخائن والمجرم والعميل،تحت مسمى الشرعية ،وقد اصبح جميع من في العالم يعلمون أنها كذبة يخفون تحتها أهدافهم وأطماعهم واجنداتهم الصهيونية ومشاريعهم الأستعمارية التي تنفذ بأيادي تدعي العروبة والإسلام كذبا فعن أي شرعية يتحدث هؤلاء البعران، .
وهل سمعتم أو رأيتم أوجدتم أسخف أو أحقر من هؤلاء الحثالات. ومن يصدقهم لاشك انه .اسخف. وأحقر منهم..
.

*وعلى نفس المنوال هناك كهنة وكهنوت المفتضح والخائن المقبور عفاش،الذي كان يدعي الذكاء والفهلوة،والوطنية،وأنه ضد العدوان وفي الأخير أفتضح أمره وإنتهى نهاية مخزية،ولو ثبت مع أحرار وطنه،المواجهين للعدوان بكل صدق وإخلاص لخلده التاريخ ولكن من شب على شئ شاب عليه،فقد كانت كل حياته خيانة وغدر وقتل وعمالة وتآمر على الشعب والوطن، ولم يسلم من غدرة حتى من مد له يد العون وإتمنه ورفع شأنه،ألا وهو الرئيس الحمدي رحمة الله عليه الذي غدر به عفاش وقتلة،وهو ذلك الرئيس الوطني النزيه والشريف والمخلص لشعبه ووطنه،فقتله ذلك المجرم عفاش الذي بقتله قتل الشعب بأكملة،ولو لم يرتكب ذنبا غير قتله للحمدي لكان كافيا ليلعنه الله وملائكته والناس أجمعين وللأسف لازال البعض يمجده ويعتبره بطلا وزعيما وماهو الا حثاله من الحثالاتالمتناثره على قارعة الطريق والتي منها أيضا أولئك الحثالات من ، العفافيش.
طارق عفاش ومن على شاكلته من عفافيش المؤتمر الذين يدعون انهم حماة الجمهورية،وهم ينتحرون دفاعا عن الملكية السعودية،وعن اسرة آل نهيان ويقدمون انفسهم قرابين على مذبح مملكة الدواعش المرادخة وامارات الدعارة و التطبيع ليحتلوا بلدهم،ويدعون انهم يحاربون الكهنوت الحوثي ،وهم اصل الكهنوت وامه وابية وخدمته وخزنته وسدنته،ومن ورائهم الكهنوت السعودي والاماراتي والأمريكي والإسرائيلي ٳليسو في قمة السخافةومنتهاها. اخسٲوا ايها الكهنوت العفاشي والعميل المقبور. .

*حثالات وأقزام الإنتقالي،مرتزقة وعبيد مال،وأحذية إنفصالية رخيصه،تستخدمهم دول العدوان،لتحقيق مشاريع أمريكا وإسرائيل،في تجزئ اليمن ويدوهم ويمنوهم بالإنفصال،وإستعادة دولتهم التي إستولى عليها عفاش على حسب زعمهم،وينصبون أنفسهم أوصياء على شعبنا وأهلنا في جنوب اليمن ،وعلى الشعب اليمني بأكمله،وكأن قرار الوحدة والإنفصال بأيديهم وهم مجموعة من الحثالات والمرتزقة الذين يتكسبون،ويترزقون على مايرميه لهم السعودي والإماراتي من فتات ماينهبوه من ثروات اليمن،وقد تجرع اخوتنا وأهلنا الويلات في المناطق التي يسيطر عليها أقزام الإنتقالي الإنفصالي،ولذلك نقول لأولئك الحثالات،أن الوحده ملك للشعب بأكمله وأنتم إنما تسيؤن إلى أنفسكم مثلكم مثل غيركم من مرتزقة الإصلاح والعفافيش وغيرهم،وأحرار اليمن موجودين في عموم الجمهوريه اليمنية في شمالها وجنوبها وشرقها وغربها،وسيطهروا كل شبر من أراضي اليمن من كل الحثالات والخونة والمرتزقه،وسيبقى اليمن واحدا موحدا،قويا،وكمايعرفه الجميع ومقبرة للغزاة،بتعاون ووعي شعبة العزيز الكريم.
وسيذهب كل الخونة والعملاء وكل الحثالات إلى مزابل التاريخ،ولن ترى الدنيا على أرضي وصيا.

*حثالات الاصلاح عاشوا طول اعمارهم شحاتين يفرشون الشيلان في المساجد ويقتاتوا من الصدقات واوساخ المتصدقين التي يطهرون بها ادرانهم فلما لوحت لهم السعودية بالريال السعودي تهافتوا كالمجانين والمتسولين وباعوا دينهم .وصلاتهم وصيامهم وارضهم ووطنهم وعرضهم وشعبهم،وتساقطت لحاهم تحت اقدام الريال السعودي يلعقون حذاة اصحاب السعادة ومماليك القواده بني سعود المرادخة اليهود. شحاتين. وترى قادتهم يتوسلون للغزاة ان لايتركوهم في منتصف الطريق.لا تخافوا ياحلوين مابايتركوكم حتى تنتهي آخر قطرة من دمائكم..فلن يجدوا اسخف منكم ولااحمق منكم ومن العفافيش، على وجه الارض .يقاتلون بهم بلدكم وينهبون ثرواتها بفضل خدماتكم، ،بل انه كان من المفترض ان دول العدوان هي من تترجاكم ان لاتتركوها في منتصف الطريق. ولكن قادتكم في منتهى السخافة عندمايعتقدون ان السعودية تخدمهم والحقيقة انكم انتم من تقدمون لهم الخدمات ولن تترككم حتى آخر قطره من دمائكم فليست خاسره شئ فالٲموال من ثروات بلادكم والدم من راس الاصلاحي.والعفاشي،وأقزام الإنتقالي.

،اطمئنوا ياحلوين اطمئنوا .فلم تجد إمريكا وإسرائيل أحذية اسخف منكم ولاارخص منكم ابدا أنتم والسعودي والإماراتي والعفاشي فلاتخافوا ولاتحزنوا وصبوا دماكم ليحيا الامير،/ وموتوا جميعا ليحيوا.ويبقوا ….. فٲنتم مجرد سخافات وحثالات ملتحية وعمائم شيطانية ،،ومن سخفكم تضحك الكائنات،واعمالكم ساقطه هاويه واصواتكم كلها منكره وانكر من صوت كل الحمير..!!!!.

Related Articles

Back to top button