أحدث الأخبار

داعش تهجم ..داعش تقتل..داعش باقية وتتمدد

مجلة تحليلات العصر الدولية

الخبر : هجوم على سرية للجيش العراقي في العظيم يؤدي الى استشهاد ١١ منتسب والسيطرة على اسلحتهم ومعداتهم .
المهاجمون: عصابات داعش المدعومة من الامارات والسعودية والمرتبطة باطراف سياسية وعشائرية سنية عراقية.
المدربون والاستشاريون: القوات الامريكية المتواجدة في قواعد عسكرية عراقية وسوريا وتشرف على مخيمات يتواجد فيها الاف الدواعش من مختلف الجنسيات.
الاهداف : استنزاف الدولة العراقية ومنعها من الاستقرار واشغالها بازمات امنية وسياسية لتقويضها واعطاء الذريعة للقوات الامريكية للبقاء في العراق.
ردود الافعال : ادانات ومطالبات بضرورة تفعيل الجهد الاستخباراتي، وترحم على ارواح الشهداء.
بعد ذلك تقوم القوات الامنية باطلاق حملة لملاحقة المنفذين وخلاياهم النائمة تنتهي بنسيان الموضوع وانتظار عملية ثانية لداعش.
الحكومة: نائمة لاهم لها سوى ملاحقة مطلقي الصواريخ على القواعد الامريكية وحماية الطرق التي تمر بها الامدادات اللوجستية للقوات الامريكية، واطلاق بيانات التهديد والوعيد.
اصحاب التغريدات السريعة : صم بكم عمي فهم لا يرجعون.
النتيجة: داعش باقية وتتمدد مادامت ارواح ابنائنا رخيصة، ومادمنا لا نشخص العدو ومن يقف خلفه، وما دمنا نجامل السنة والاكراد والامارات والسعودية ولا نوجه لهم الاتهامات المباشرة بدعم داعش.

Related Articles

Back to top button