أحدث الأخبارشؤون حربية

سبب واحد منها كاف لإشعال الحرب العالميه الثالثة!!

*تابع سلسلة حلقات* *لموضوع*

للكاتب اليمني/ المحامي صادق الجابري

*الحلقة الخامسة.. الضربة* *النووية*
*متي* ⁉️ *وممن* ⁉️ *وعلى من* ⁉️

=في البداية أود أن أنوه للإخوة القراء على أن لا يتسرعوا في تحليل المقال من أول قرائه والذين تابعوا الحلقات السابقة سوف يكون سهلا عليهم إدراك أهداف ومغازي المقال,وقد قفزت الي هذا العنوان رغم أن الترتيب المعد مسبقا لتخصيص هذه الحلقة للحديث عن توقعات مصير ومستقبل روسيا والرئيس بوتين , لكنني أخترت هذا العنوان لوضعه علي طاولة الأحداث ,وجدية إحتمال وقوعه حتي يذهب بالقارئ نحو مزامنة الاحداث وتكوينه للتوقع.

=عن السلاح النووي وماهيته ومكوناته العالمية والتركيبية والصناعية والمعدلات الرقمية والحسابية وقدرته التدميريه هذا موضوع بحث علمي لايحتملها مقال سياسي كهذا , لكن يمكن البدء بالقول إن العالم منذ تكوينه علي كوكب الارض واستخلاف الإنسان فيه ورغبته في الملك والتوسع والنفوذ عندما يحصل على مقومات القوة والمال يذهب مرغما بالفطرة الى نزعة الملك والسيطرة والحكمة, أن الإنسان يختلف في خلقه عن بقية المخلوقات الموجودة في عالم الارض الملائكة والجن فهو مخلوق من روح الله وهذه الروح تضل متطلعه للملك والقهر والعزة , من هنا تتكون الحضارات البشرية وعندما تصل أي حضارة لإنشاء ملكها وقوتها ونفوذها تكون حضارة اخرى قد وجدت وتنافسها ,من هنا يبدا الصراع والحروب وسفك الدماء والخراب, وعندما يبلغ الفساد قوته ويصبح سكان الارض في حالة متعبة تتدخل السماء لإعادة بوصلة الحياه , فيبعث الأنبياء وتنزل الكتب التي توجه الناس للعيش وفق انسجام وعيش بين السماء والارض.


=من منا من جميع الديانات لايؤمن بأسباب خلق واستخلاف الإنسان في الارض ومن هي القوة التي عارضت هذه الأسباب , لقد بدء تكوين حضارة الخير عندما شاء الله خلق آدم, وبدء تكوين حضارة الشر عندما قرر الشيطان انه سيتولي بنفسه مقاومة حضارة الخير المتمثلة باآدم الذي خلقه الله من روحة ووهبه من امكانيات العلم والقوة مااعجز علم الملائكة والجن, ولكن الإتفاق الذي ابرمة الشيطان مع الله أن آدم سيموت وسيخلف من بعده ذريه تحمل نفس عقل وعلم وقوة اادم ,لكن الشيطان طلب من الله الخلود الي يوم القيامه ليقوم بنفسه بإدارة وتحريك قوة الشر التي سيواجه بها حضارة الخير الإنسانية, وعليه فإن الشيطان لا يقتصر دورة في بث الخلاف بين ابناء البشر بالصورة العالقه في اذهاننا انه تاثير بسيط بين الاخوة والازواج و…و….الشبطان يريد أن يثبت لله أن ادم الذي استخلفته في الارض ليعمرها ويملئها بالسلام والحب سيسفك الدماء ويلحق الدمار بالارض وكلما كان حجم الدمار والقتل كبير كلما كانت انجازات الشيطان كبيرة وعاملة فمثلما يمد عقل الخير يمد الإنسان بالعلم والمعرفة كان الشيطان يمد حلفائه بالعلم والمعرفة التي يواجهون بها حضارة الخير الإنسانية !!ولاثبات أن الشيطان يتدخل في اكبر الصراعات العالمية سوف اخصص مقاله مدعمه بكافة الادله المرئية والمقروئه لان هذة المقاله لاتتسع لذلك.

=مايهمنا في هذه الحلقة هو السلاح النووي واستخدامه وبالعودة للحرب العالمية الثانية كان هناك صراع حضاري استخدمت فية اخر واقوي ابتكارات الإنسان في مجال القوة والسلاح ودمرت دول ومدن ومات الملايين من البشر وفي الوقت الذي كان المتصارعين علي وشك اعلان النصر لطرف معين كانت الولايات المتحدة الأمريكية البعيدة في البحار وغير المندمجه في الصراع تسير بقوة في تطوير قدراتها العسكرية ولأسباب معروفة ارادت ان تقول للعالم انا الاقوي فقط , فانزلت قنبلتها النووية علي مدينة هورشيما اليابانية والحقت ذلك الدمار الهائل والموت الكبير ووقف العالم مندهشا خضعت كل الانضار للخوف منها وقبل أن يسأل العالم ماذا حدث وكيف جائت القنبله النوويه الثانية علي نجازاكي اليابانية لتحدث نفس الأثر حتي يعتقد العالم انها ليست القنبلة الوحيدة وتوقفت الحرب للتصدر امريكا قيادة تقسيم العالم.

=وبالرغم أن روسيا كانت ضمن دول الحلفاء الغربية وساهمت في هزيمة النازية جري استثنائها من التقسيم لعدة عوامل واسباب : واهمها على حسب ضني هو الخلاف المذهبي الديني بين الكنيسة الشرفية والغربية, ايقنت أي قوة في العالم انها لن يكون لها دور في المستقبل مالم تمتلك هذا السلاح , وجاء استثناء روسيا وعزلها من الحصول علي مغانم المنتصرين في الحرب العالمية الثانية ليمكنها من خلق قوة جديدة منافسه للاقوياء من الثورة البلشفية الشيوعية القائمه علي مواجه الفكر الرئسمالي الغربي الأمريكي المنتصر وبدأت الحرب بين الطرفين وتصادمت الحضارتين في النفوذ والتوسع فى الخرائط الى امتلاك روسيا السلاح النووي وسباق التسلح والفضاء وفرضة التوازن الذي اعقبه الحرب الباردة.

= خلال القرن الماضي جرت عميات التطوير للسلاح النووي ودخلت الصاوريخ العابرة للقارات والقادرة علي حمل الرؤس النووية وامتلكت عدة دول هذا السلاح شرقية وغربية, وكان لهذا السلاح دور في حسم معظم الصراعات الإقليمية , فقد فرض التوازن والسلام بين الهند وباكستان , واصبحت إسرائيل الدولة المهدد كيانها بالزوال تمتلكة وبتقنيات اكبر واعظم من القنبلة الأولى.

=عملت السياسة الدولية الماضية التي يحتكرها الغرب وامريكا علي منع مزيدا من الدول من امتلاك هذا السلاح وعبر المنابر والمجمعات الدولية جري تجريم امتلاك أو استخدام هذا السلاح وعقدت عدة اتفاقيات, لذلك رافقها الإغراءات المالية والاقتصادية والتحالفية لمن يرغب من الدول امتلاك مثل هذا السلاح ,واصبحت البرامج النووية محل خوف ومنع من اللاعب الدولي.


=مايهمنا في هذا الصراع الجديد والذي بدء في أوكرانيا أن حربا عالمية علي الأبواب وبالمنطق أن قوة وهزيمة أي حضارة لن يكون إلا بهذا السلاح, وروسيا عندما قررت اجتياح اوكرانيا اعلنت أن اسلحتها النووية جاهزة للاستخدام لتمنع أي تفكير لخصومها في عواقب التدخل ضدها, وادرك العالم حقيقة ذلك وقرر خصوم روسيا عدم الذهاب الي المواجهة المباشرة مع روسيا واستخدام اسلوب العقوبات الاقتصادية والعزل الدولي خيارا مطروحا لهزيمة روسيا, مع أن استخدام هذا السلاح يضل خيارا افتراضيا في وقته.

=والان مع تحقيق روسيا معظم اهدافها العسكرية في أوكرانيا وفرضت معادلة جديدة في الصراع الدولي سواء توقفت الحرب أو استمرت, واحست اوروبا بخطر المخاوف القادمة من الشرق ,هل هناك احتمال لاستخدام هذا السلاح؟ هذا الاحتمال عبر عنه وزير الخارجية الروسي مؤخرا من أن حربا عالمية ثالثة قادمة ولا يستبعد استخدام السلاح النووي, ما يهمنا هو معرفة كيف سيتخدم وفي أي مكان وماهي الأسباب التي ستفرض لاجبار أي طرف علي استخدامه.

=الاحتمال الأول: يقول انه في أوكرانيا وقد عبرت مصادر القرار الغربي الأمريكي على محاولة الروس إستخدامه في اوكرانيا تمهيدا في حالة ماحصل ذلك سوف يتحد الرأي العالمي ضد روسيا ويتحد لمحاكمتها ومحاكمة أركان نظامها ولأن هذة النتيجة خادمة للغرب وأمريكا فلا يستبعد أن يستخدم من جانبها والصاق الحادثة بروسيا وهزيمتها من هذا الباب لكن الغرب تواجه عدة مشكلات منها ماذا لوعرف العالم انها المسؤول عن استخدامه, وماذا لو ركب الكبر عقل بوتين وقرر الرد على الدولة المسؤولة, ماهي ما آلات ردة وحدودة وكيفيته ومكانه, وفي حالة استخدامه بمن سيلحق الضرر المباشر باوكرانيا وشعبها وجيشها ليبدو الأمر عملا روسيا ذلك الاحتمال اضعف وغير مضمون النتائج
من سيتخدمة هم الاوكرانين ,واذا استخدموه يفترض أن يلحق ضررا بالجيش الروسي الذي سينتج عنه غضب شعبي روسي على نظام بوتين ويمنعه عن الرد, ويقرر وقف الحرب واعتزال السلطة, واذا كان من احتمال آخر يشل القدرة الروسية وقوتها فقد يستخدم في الداخل الروسي واذا ما صح هذا الاحتمال ينبغي أن يكون في مكان يشل القدرة الروسية بالفعل علي غرار ماحدث في اليابان.

=هزيمة روسيا هدف ورغبة غربية وأمريكية اتخذ ولايمكن الرجوع عنه, العبرة من سيلعب من الطرفين بعامل الزمن والمناورة الروس الذين يرغبون بحسم سريع وأمريكا صاحبة النفس الطويل في احداث نصر شامل مسيطر علي حدودة وآثاره المباشرة عليها.


=الاحتمال الذي يدركه الغالبية ولايمكن أن يدخل في إحتمالات وعقول الساسه والمهتمين هو انه يمكن أن يحدث في الشرق الأوسط وفي دول .❗❗⁉️
لان حدوثة في ذلك المكان إحتمال مرغوب من كل أطراف الصراع ويبعد دولهم وشعوبهم عن نتائج وآثار ذلك الاستخدام.

كيف سيتخدم واين ولماذا وماهي الأسباب المنطقية لصحة إحتمال حدوثة هناك ⁉️⁉️

هذا ماسنناقشه في الحلقة القادمة

انتظروووونا
ولكم مني جزيل الشكر والتقدير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى