أحدث الأخبارشؤون آسيويةشؤون افريقية

سد النهضة..الحرب المدمرة

مجلة تحليلات العصر الدولية - أسعد العزّوني

كثر اللغط حول موقف الرئيس السيسي على وجه الخصوص من سد النهضة ،الذي نفذته إثيوبيا بعيدا عن القانون الدولي وبدأت في عملية الملء الثاني ،غير آبهة بمواقف مصر والسودان شركائها في نهر النيل الدولي،ولا نريد الدخول في التفاصيل ،ولكننا نقول إن إثيوبيا نفذت السد في عهده وليس في عهد الرئيس مبارك على سبيل المثال.
قبل الغوص في التفاصيل فإن النيل نهر دولي يحكمه القانون الدولي، وفي حال وقعت بعض التجاوزات من هذا الطرف الإفريقي أو ذاك،فإن الإتحاد الإفريقي كفيل بتعديل المسار في حال كانت النوايا سليمة ،وتخلو العملية من محرّض أجنبي مثل مستدمرة إسرائيل الخزرية التلمودية الإرهابية،خاصة وإن هذا النهر أزلي ينبع ويجري في إفريقيا ويصب في طرفها من جهة مصر الإفريقية بعد مرورها من السودان الإفريقي،بمعنى إنه نهر قاري ويسير في قارة واحدة ،أي إن المحاصصة هي الحل بحسب القانون الدولي ،ويتوجب أن تكون الأفرقة هي الأكثر مواءمة حتى من القانون الدولي ،ولكن إثيوبيا المدعومة من مستدمرة إسرائيل ركبت رأسها ،وظهرت بتعنتها وكأنها قوة عظمى.
ربما يتساءل البعض لماذا تجازف إثيوبيا الجارة بعلاقاتها مع كا من مصر والسودان،وربما أيضا بمصيرها في سبيل مخالفة القانون الدولي والهيمنة على مياه النيل،وترك السودان ومصر العربيتين في مهب القحط والجفاف؟والجواب على ذلك سهل وبسيط ولا يحتاج لتحالف سحرة هندي يهودي مغربي ،فمستدمرة الخزر التي طبّعت معها مصر الرسمية قبل أكثر من 43 عاما وتحالفت معها ،وضعت ثقلها في صف إثيوبيا كما أسلفنا ونصبت صواريخها النووية في محيط السد لحمايته من مصر ،وبحسب المعلومات المتوفرة فإن طابقا كاملا في وزارة المياه والري الإثيوبية ، مخصص للموساد الإسرائيلي من اجل إدارة معركة السد مع مصر والسودان المطبعتان مع مستدمرة إسرائيل.
القضية الآن قضية مصير بالنسبة لمصر والسودان ،رغم إننا نفتقد لمعلومات حول مدى التنسيق المشترك بينهما في مواجهة الطماع الإثيوبية،والرغبة الإسرائيلية المبيته منذ ما قبل إقامة المستدمرة في فلسطين ،وتتمثل بسحب مياه النيل لري صحراء النقب،وعندما طرحوا ذلك على المقبور السادات رفض ذلك،وما حصلنا عليه من معلومات أن الإستعدادات المصرية هذه الأيام على قدم وساق لمواجهة الطماع الإثيوبية،وهي مستعدة بل وقاب قوسين أو أدنى لشن حرب على إثيوبيا ،خاصة وإن حاملات الصواريخ الثقيلة قد تم تفعيلها وفحص جهوزيتها،والغريب في الأمر إن الصين أدلت بدلوها في هذا الموضوع وحذّرت إثيوبيا من التمادي في غيّها بقولها: ستصبحون رمادا؟؟؟؟!!!!

عن الكاتب

كاتب at فلسطين / الأردن | + المقالات

* مواليد : عزون – فلسطين 01/09/1952 .
* المهنة : كاتب وباحث وصحافي .
* الشهادة الجامعية :
- بكالوريس انجليزي / الجامعة المستنصرية ( بغداد ) سنة 1977 .
* الخبرات العلمية :
- محرر / مدير تحرير ( الكويت ) سنة 1983 الى سنة 1990 .
- مراسل ( جريدة الشرق الأوسط – مجلة المجلة – مجلة الرجل – مجلة سيدتي ) مكتب عمان 1996 – 2004 .
- صحافي / محرر ( جريدة العرب اليوم ) 1997 – 2012 .
- الشؤون الدولية والدبلوماسية
- رئيس تحرير جريدة الحياة الاردنية ( اسبوعية ) 2006 .
- كاتب مقال سياسي و محاور جيد ( مقابلات ) سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ( محلي ، اقليمي ، دولي) ،باحث .
-عضو نقابة الصحفيين الأردنيين
-عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
-عضو رابطة الكتاب الأردنيين/مقرر اللجنة الوطنية والقومية
- عضو لجنة مقاومة التطبيع النقابية ممثلا لرابطة الكتاب2019
-عضو الأمانة العامة للتيار القومي في رابطة الكتاب
-عضو مؤسس في التيار المهني في نقابة الصحفيين الأردنيين
- مراسل جريدة "الراية "القطرية منذ العام 2007 حتى كورونا
-مراسل/باحث في مجلة البدوماسية/صوت الدبلوماسية اللبنانية منذ العام 2014
رئيس تحرير موقع جلنار الأخباري 2017-حتى اليوم
* المهارات : * معرفة برامج الكمبيوتر :
- مترجم ( انجليزي – عربي ) . - شهادة ( ICDL ) .
- باحث و قاص و روائي . - استخدام برنامج الميكروسوفت وورد .

* الكتب التي تم اصدارها :
1- رواية " العقرب " سنة 1989 .
2- رواية " الشيخ الملثم " سنة 1992 .
3- رواية " رياح السموم " سنة 1992 .
4- رواية " الزواج المر " سنة 2002 .
5- رواية " البحث عن زوج رجل " سنة 2003 .
6 - رواية " حجر الصوان " سنة 2004 .
7- مجموعة قصصية " الارض لنا " سنة 2005 .
8 - مبحث سياسي " انفاق الهيكل " سنة 2011 .
9- مجموعة قصصية قصيرة جدا " زفرات متالمة " سنة 2006 .
10- مبحث سياسي " العداء اليهودي للمسيح و المسيحيين " سنة 2012 .
11-حياتي – سيرة ذاتية 2013-ظاهر عمرو
12- كيلا – رواية 2014
13- الشرق الأوسط الجديد مبحث سياسي- 2014
14-الإنتفاضة الثورة.الطريق إلى الدولة غير سالك ---مبحث سياسي2015
15-داعش ..النشأة والتوظيف- مبحث سياسي 2016
16-قنبلة الهزيمة –مبحث سياسي 2016
17-خراسان –مبحث سياسي 2016
18-المأساة السورية إلى أين ؟- مبحث سياسي 2016
19-داعش تنظيم أجهزة الدول—2017
20-أوراق سرية---2017
* للتواصل :
- البريد الالكتروني : [email protected]
- الهاتف المتنقل : 00962795700380

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى