أحدث الأخباراليمن

سقوط خامس برعاية دولية/ خالد العراسي

خالد العراسي

الدنبوع قال في كلمته بشأن “تشكيل مجلس رئاسي ونقل صلاحياته كامله الى المجلس” أن ذلك تم وفقا للدستور والمبادرة الخليجية ومما لا شك فيه أنه نفذ التوجيهات والاوامر وليس موقفا شخصيا .
وهذا معناه أن المجلس الرئاسي غير شرعي لعدم توافق تلك الخطوة مع الدستور اليمني وهي أيضا خطوة غير منصوص عليها في المبادرة الخليجية.
بالنسبة لنا سقطت شرعية هادي سابقا دستوريا أربع مرات الاولى عندما انتهت فترته الرئاسية بحسب المبادرة الخليجية وانتهت ايضا فترة التمديد والثانية عندما قدم استقالته والثالثة عند استدعاءه للعدوان على الوطن والرابعة بعد ستة أشهر من مغادرته لارض الوطن ، لكن المجتمع الدولي تجاهل كل ذلك واستمر بالاعتراف به كسلطة شرعية لأن العدوان على اليمن كان يشكل مصلحة لجميع القوى الدولية بما فيها خصوم اميركا ، والان اسقطوا شرعيته دستوريا وهو السقوط الخامس لكنه هذه المرة برعايتهم كخطوة تمهيدية لانهاء تحالف العدوان الذي لطالما غرر على العالم بانه استمد شرعيته من السلطة اليمنية المعترف بها دوليا وأسقطوها لأن السلام في اليمن حاليا يشكل مصلحة دولية لعدة أسباب أهمها أن احرار اليمن باتوا يمتلكون قوة عسكرية تشكل خطرا على مصالح قوى عظمى في حال استمر العدوان واصبحوا رقما لا يستهان به ولديهم قائد مخلص للقضية ولديه من الحكمة والشجاعة والجرأة على اتخاذ القرار ما يجعل العدو يعيد حساباته .
الان وبعد اسقاط الشرعية المزعومة اصبحت الحكومة الشرعية الوحيدة في اليمن هو المجلس السياسي الاعلى الذي استمد شرعيته من مجلس النواب المعترف به دوليا .
أما عن مهام المجلس الرئاسي اللاشرعي فهي التفاوض وادارة المناطق المحتلة بما يضمن استمرار المصالح النهبوية والاستحواذية لتحالف العدوان .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى