أحدث الأخبارسورياشؤون امريكيةمحور المقاومة

على امريكا فهم الدرس.. ارحلي حالا عن سوريا

مجلة تحليلات العصر الدولية / مرصد طه الإخباري

🔸قواعد الاحتلال الامريكي في سوريا لم تعد في امان، فبعد ساعات من استهدف القاعدة العسكرية الامريكية في حقل كونيكو للغاز في دير الزور شرقي سوريا، تعرضت قاعدته العسكرية في حقل العمر النفطي بريف دير الزور لهجوم بالقذائف الصاروخية.

▪️وسائل الاعلام السورية الرسمية اعلنت ان عدة قذائف صاروخية سقطت اليوم داخل القاعدة العسكرية لقوات الاحتلال الأمريكي في حقل العمر النفطي بالريف الشرقي لدير الزور حيث شوهد تصاعد أعمدة الدخان من المكان. وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال الأمريكي أغلقت المنطقة ولم يعرف فيما إذا خلف إصابات أو قتلى في صفوف قوات الاحتلال وسط تحليق مكثف لطيران الاحتلال في أجواء المنطقة.

🔸هذه الضربة التي هزت اركان القوات الامريكية التي اعتادت ان تعيث في الارض التي تحتلها فسادا وتتحرك بدون رقيب سبقها وقع انفجار مساء أمس في قاعدة الاحتلال الأمريكي بمعمل كونيكو للغاز. لتجري حالة من الإستنفار في صفوف قوات التحالف الامريكي وقوات سوريا الديمقراطية “قسد” التي تدعمها.

▪️ومما لاشك فيه ان تعرض القوات الأمريكية في سوريا لهجمات مستمرة هو أمر طبيعي، لأنها تعد قوات احتلال غير شرعية، ويجب إجبارها على الخروج من المنطقة. ويأتي الهجوم الأخير وسط تصاعد العمليات العسكرية ضد التواجد الاميركي في المنطقة بشكل عام لاسيما في سوريا والعراق بشكل خاص في أعقاب العدوان الأميركي الشهر الماضي على أهداف شرقي سوريا وغربي العراق.

🔸وعلى الرغم من الإجراءات المشددة التي يتخذها جيش الاحتلال الأمريكي في محيط الحقلين والقرى والبلدات المجاورة، بما في ذلك تسيير الدوريات بشكل منتظم، إلا أنه ما يزال يعاني صعوبة السيطرة الأمنية على هذه المنطقة الغنية بالنفط،طه والتي كان قد استولى عليها منذ نهاية عام 2017. وذلك لان هناك رفض شعبي واسع لوجود الاحتلال الامريكي على الارضي السورية وهو امر دللت عليه مؤشرات عده وهو تعرض قوات “قسد” المدعومة امريكيا للهجمات وخروج في تظاهرات حاشدة ضدها وضد بقاء الاحتلال. لذلك فعلى القوات الامريكية ادراك حقيقة ان بقاء جنودها وقواتها غير الشرعية لنهب وسرقة الثروات السورية امر لا يمكن السكوت عنه وعليها اعادة حسباتها والخروج سريعا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى