أحدث الأخبارشؤون آسيوية

لماذا أقدم العدو على زيادة رواتب الجنود بنسبة 50 بالمائة..!! هل هي أحد وسائل تعبئة الجيش لحرب كبيرة قريبا…!!

مجلة تحليلات العصر الدولية - عماد عفانة

التالي 👇 كانت اجابات بعض الإخوة الخبراء على هذا السؤال
👈سبب لهذا القرار هو التراجع المستمر لدى الصهاينة في الرغبة في الخدمة العسكرية وكذلك التراجع الواضح في الدافعية للخدمة في الألوية والوحدات القتالية؛ ثم إن رواتب الجنود متدنية فعلا بالمقارنة بمستوى المعيشة لديهم
فهذا القرار يأتي في نطاق التحفيز.
👈السبب الاساسي نقص القوى البشرية هناك محاولات كبيرة للتهرب من التجنيد الاجباري بذرائع مختلفة؛ علاوة على الوفرة المالية لدى الدولة.
👈هذا القرار يأتي في إطار تعزيز الروح المعنوية للجيش في ظل هبوط حاد في فرق الجيش المختلفة ثم لتعزيز قيمة الانتماء للجيش في ظل عزوف وتقاعس عدد عن الخدمة.
👈كما يأتي لمعالجة قضايا كبيرة وعميقة في الجيش الذي يعاني من انهيار قيم العسكرية والتهرب من الخدمة والانتحار لدي العناصر وتعاطي المخدرات و بيع الأسلحة.
👈هذا القرار جاء بعد إقرار الموازنة التي تعتبر انتصار لنظرية وخطة تنوفا العسكرية لكوخافي.
👈حسب الاحصائيات الصهيونية هناك عدم رغبة من الشباب والشابات ( الاسرائيليين ) بالالتحاق للعمل بالجيش الصهيوني المجرم .
وكذلك هناك استقالات من العمل بالجيش بشكل غير مسبوق والبحث عن عمل آخر بعيدا عن الحروب والقتال؛ وهذا ما يؤرق العدو الصهيوني الجبان .
فزيادة الرواتب للجيش هي من باب تشجيع الشباب للانخراط بالجيش والعمل في وحداته المختلفة .
👈وربما يكون العكس حيث وصل الجندي الصهيوني لمرحلة الحضيض في الانضباط وعدم الخوف والزيادة قد تعطيه امل في الحياة لا في الموت اي انها تستثمر باثر عكسي
وموعد الزيادة جاء بعد اقرار الموازنة

عن الكاتب

كاتب at فلسطين | + المقالات

كاتب وصحفي
عمل سابقا مراسلا في صحيفة الوطن الفلسطينية
ومراسلا لصحيفة النهار المقدسية
ومحررا في صحيفة الرسالة الفلسطينية
له الكثير من المقالات المنشورة في العديد من الصحف والموافع الاخبارية العربية والفلسطينية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى