أحدث الأخبارشؤون آسيويةشؤون حربية

لماذا تأخر الروس في أوكرانيا

عبد محمد حسن

ﻻبد من الاعتراف بأن كاتب هذه الكلمات ليس خبيرا عسكريا انما متابع للاحداث بشغف وأمل كبيرين بأن ما يحدث مقدمة ﻻحداث اكبر ستغير وجه السياسة والاقتصاد والمال والجغرافيا الحاكمة اليوم وسيكتب التاريخ الانساني هذه المرة من جديد ولكن باياد أكثر نظافة .
ما يحدث في أوكرانيا كثير الشبه بما حدث في سوريا وﻻيزال من حيث ان الاطراف الفاعلة هي نفسها التي تتجابه على ضفتي الصراع ولكن بنسب مختلفة وان كانت اﻻساليب العسكرية والاعلامية هي ذاتها مع تغير في النسب ايضا وكذلك الاهداف واحدة حيث كلها تصب في وعاء الهيمنة الامريكية المتهالك والايل للانشطار !
في سوريا شنت حرب كونية ضروس لاتعرف الرحمة دمرت البلد تدميرا شبه كامل . أضطر معها حلف المقاومة أن يدخلها بكل ثقله ويقدم الكثير من الدماء والعرق والجهد والمال والصبر ايضا . فسقوط سوريا يعني سقوط كامل منطقة الشرق اﻻوسط بيد الامريكان والصهاينة ولقرن قادم و بظروف ستكون اسوأ بمراحل متقدمة مماعانيناه وعشناه سابقا , نتحول الى العبودية المطلقة الكاملة وﻻحول وﻻقوة لنا حينها خصوصا مع وجود الرجعية العربية والمطبعين والذين سيكونون أشد صهيونية وتامركا في اذﻻلنا وارغامنا على اتباع النهج الاستعماري الجديد للمنطقة .



لكن بوعي وحزم المحور وعلى رأسه السيد الخامنائي حفظه الله حيث ادرك منذ بداية الاحداث كامل المخطط واللعبة لذا تم تجنب الوقوع في الفخ باسم الحرية والشعوب المنتفضة وغيرها من العناوين البراقة المخادعة , فكان ان توجه للميدان حزب الله باقصى ما يمكنه من ثقل تسمح له به ظروف المواجهة مع الكيان الصهيوني حيث صرح امينه العام باننا سنكون حيث يجب ان نكون . وكان هناك دور كبير ايضا للحرس الثوري الايراني بقيادة الشهيد سليماني رض وفصائل المقاومة العراقية والوية من جنسيات مختلفة والجيش السوري والقوات الرديفة له حيث وقعت معركة كبرى وعالمية على اﻻرض السورية . وعلى الجانب الاخر نرى المنشقين من الجيش السوري ومن الحركات الاسلاموية المرتبطة بالامريكي والشعب الذي استغفل وزج به في هذه المعركة بالاضافة الى عشرات الالوف بل زادت الارقام على المئة الف من ارهابيي حركات الارهاب العالمية باسم الاسلام وتعمل معهم على قدم وساق وتوجههم مراكز استخبارية متطورة تابعة للناتو في دول الجوار المحيط بسوريا كاﻻردن والكيان وتركيا والوجود الامريكي بالعراق واﻻسلحة تتدفق عليهم من كل حدب وصوب واموال وخزائن خليج الخيانة والتامر مفتوحة على مصراعيها حيث دويلة واحدة قذرة كقطر انفقت مئات المليارات وبأعتراف رئيس وزرائها السابق !
كانت هذه المواجهة شديدة الوقع والثقل على محور المقاومة وكادت سوريا بعد 5 سنوات من القتال الضروس ان تسقط بيد الحلف اﻻمريكي لوﻻ ان قيض الله روسيا لدعمه بصورة مباشرة .تدخل الروس في بادئ اﻻمر بقوات جوية محدودة ولكن كان لها اﻻثر الكبير في قلب ميزان اﻻحداث هناك وجعلها تميل رويدا رويدا لصالح الشرعية وقوى المقاومة وأضطروا بعدها الى زيادة تدخلهم البري واستخدام اسلحة جديدة كانت نتائجها حاسمة ومستقرة لما نراه اليوم على ارض الواقع ولوﻻ الحسابات العالمية والتوازنات والمصالح الدقيقة التي كانت حاكمة لوجدنا الروس قد تمكنوا من تحرير كامل اﻻرض السورية بمساعدة الجيش السوري وحلف المقاومة .
ﻻاحد ينكر ان الروس قدموا تضحيات في تلك الحرب ولكن ما اكتسبوه من خبرة في اساليب المواجهة ومعرفة العدو وتكتيكاته وتجربة اﻻسلحة في ارض القتال الفعلية وانزال قواتهم بمعارك حقيقية وتعميق القدرات القيادية لجنراﻻتهم في فهم طبيعة المعارك الحديثة وعلى مختلف الصعد كانت حاسمة في رفع جاهزية وقدرات الجيش الروسي بالاضافة الى حصوله على موطئ قدم مهم وثمين على سواحل المتوسط تجعله رقم مخيف للاعداء .
فمايحدث في اوكرانيا شبيه بما حدث في سوريا بالنسبة للروس , فهنا واجهوا فرق نازية متطرفة وهناك ايضا وباعداد اكبر ولكن باسم اﻻسلام , لكن في المواجهة السورية كان الناتو اشد تنكرا وﻻيعمل بصورة علنية ووقحة كما هو الحال في الحالة اﻻوكرانية من حيث نوعية وحجم الدعم العسكري والسلاح المستخدم بارض المعركة . ولكن ومع هذا فأن المعركة تدور اليوم على الحدود الروسية المباشرة حيث تجعل من الجندي والقيادة الروسية اشد عزيمة واصرار على مواجهة العدو بروح معنوية اعلى في تقديم التضحيات وشراسة المواجهة هذا من ناحية ومن ناحية اخرى فان اعداد الجيش الروسي اكبر بكثير مما هي في الحالة السورية وكذلك كمية ونوعية السلاح المستخدم وبمقارنة كفتي الصراع السوري واﻻوكراني بالمجمل نرى ان التاثير والثقل الروسي العسكري تقريبا متشابه مع زيادة ونقصان في عوامل الصراع المتباينة على الساحة . فاذا كان التدخل الروسي في سوريا مستمر اليوم ومنذ سبع سنوات فكيف سيكون وهم على حدودهم المباشرة يقاتلون ؟

اذن نعود لسؤالنا الذي طرحناه كعنوان لهذه المقالة , لماذا تأخر الروس ؟



من يقول أن الروس قد تأخروا أما عدو يحاول أن يدفعهم للانتحار بعد ان اعد ونصب لهم الفخاخ والمصائد وهو الناتو وعلى رأسه وﻻيات الشر والعدوان المتحد او عدو جاهل لايفقه ما يقول او محايد جرفه تيار الدعاية الغربية المضلل !

اﻻرض اﻻوكرانية ساحة لهذه المعركة , فمعركة بهذا الحجم وبهذه اﻻهداف الكبرى واﻻطراف المشتركة بها والغايات الشريرة العظيمة المرسومة لها ﻻيمكن حسمها وتحقيق اﻻهداف فيها بضربة عصا وصرخة جندي متحمس , انها معركة بين محورين عالميين ستفضي الى نتائج كبرى على مستوى العالم ككل , سياسية ومالية واقتصادية وحتى جغرافية .
قدر رجل الكرملن والثلة التي تحيط به قدر عظيم قد رسمته له اﻻقدار واحاطت به المشيئات لخلق عالم جديد ﻻبد للبشرية ان تصله يوما وترعى في جنباته ولكن بعد ان تتعمد اﻻرض بالدماء والعرق والتضحيات وسواء كان لروسيا نصيب طيب بعدها او لم يكن فان قدرها جعلها ان تكون حلقة التغيير اﻻهم في هذه المواجهة الحاسمة والساعات اﻻخيرة من حيا ة ووجود الظلم والظالمين .
اذا انهزم الروس او سقطوا في هذه المعركة فان كل العالم سيسقط وينهزم معهم الى حين ﻻيعلمه اﻻ الله في بعده الزمني ومدى بشاعته وقتامته .أن من يواجه رجل الكرملن عليه أن يعي جيدا و بكل وضوح ومن الدروس السابقة ان هذا الرجل ﻻيفكر بالاستسلام وﻻيمكن ان يرفع الرايات البيضاء وانه مستعد للذهاب الى اقصى المديات في المواجهة . فأذا كانت امريكا لعنها الله تفكر بالانتحار فعلى اﻻخرين ان يتحلوا ببعض العقل والحكمة ويتجنبوا مصيرا اسودا بائسا بكل ما للكلمة من معنى .

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى