أحدث الأخبارشؤون اوروبيية

ماذا يحدث في أوروبا الشرقية..

مجلة تحليلات العصر الدولية - هيثم الخزعلي

تأزم الموقف بين روسيا واوكرانيا  عندما قامت ألاخيرة بالتحشيد على حدود منطقة الدنباس التي اعلنت  استقلالها عن أوكرانيا.
هذا الإعلان الذي جاء مع سيطرة روسيا على القرم بعد الثورة المخملية التي اوصلت حكومة موالية للغرب للسلطة.
وعلاوة على  آن الدنباس تتكلم اللغة الروسية، يسكنها ٦٠٠ الف شخص يحمل الجنسية الروسية.
فقامت الولايات المتحدة برفع مستوى التصعيد بعد تهديد روسيا باخراجها من نظام سويفت للتبادل بالدولار.
ثم اخلت رعاياها في أوكرانيا وبيلاروسيا، وبعد جولة لقاءات في جنيف  رفضت الولايات المتحدة إعطاء ضمانات لروسيا بعدم تمدد حلف الناتو شرقا، مما زاد  احتمالات التصعيد بين الجانبين.

ثم  حدثت  مشادة بين ممثل روسيا والولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الامن الذي لايستطيع ان يتخذ قرارا ضد روسيا لتمتعها بحق النقص الفيتو.

الولايات المتحدة وبريطانيا كانتا محور حركة التصعيد
ودول الناتو ما زالت ترسل السلاح لاوكرانيا وتنشر قوات قتالية في شرق أوربا .
فبينما ترسل الدنمارك  طائرات اف ٣٥ للتوانيا، وإسبانيا ترسل سفينة وطائرات لبلغاريا، وفرنسا ترسل قوات لاوكرانيا، فإن الولايات المتحدة سترسل قوات قتالية لشرق اوربا لحماية حلفائها دون القتال باوكرانيا كما تزعم.
اذن الناتو يحشد  بشرق أوربا  مع ان أوكرانيا ليست عضوا في الناتو…
في الجانب الاخر فأن  بيلاروسيا وهنكاريا اعلنتا  بانهما سيقفان مع روسيا ضد الغرب. بينما هددت كرواتيا بانهازستسحب قواتها من الناتو اذا استمر التصعيد ضد روسيا، بينما اتهم رئيسها ميلوفيتش بريطانيا بأنها تضلل أوكرانيا وتدفعها للحرب مع روسيا.
فبينما تعلن  بريطانيا وبولندا  أنهما ستقاتلان اذا تعرضت أوكرانيا للغزو… وهذا تصعيد خطير لان أوكرانيا ليست ضمن حلف الناتو، ولكنها كانت دائما ممرا لغزو روسيا،
لانها  المنطقة السهلية التي تربط روسيا بقلب أوربا عبر بولندا.
كما أن انضمام أوكرانيا للناتو يعني نصب منظمات صواريخ على الحدود الروسية وجعل موسكو تحت مرمى النار.
وهذا قد يدفع روسيا لنشر صواريخ نووية في فنزويلا وكوبا مما هددت بذلك.

وبناءا على المعطيات أعلاه نعتقد ان الولايات المتحدة تستدرج روسيا لغزو أوكرانيا لحصارها اقتصاديا من ناحية.
وفرض واقع حماية الناتو لاوكرانيا من ناحية ثانية تمهيدا لضمها للناتو، وفرض نشر أسلحة وصواريخ على الحدود الروسية من ناحية ثالثة لغرض احتوائها.

الا ان ان اشد المخاوف ان  يفلت زمام الأمور وتقع صدامات بين روسيا وبعض دول الناتو وهنا قد يتحول الصراع الي حرب لايعرف مداها الا الله…
ومع ان روسيا لن تبدأ غزو أوكرانيا، ولكن دعم الناتو قد يدفع أوكرانيا لمغامرة في الدنباس، وهنا يتوجب على روسيا ان تحمي رعاياها طبقا للدستور الروسي..

ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا
ويأتيك بالاخبار من لم تزود

Related Articles

Back to top button