أحدث الأخبارشؤون اوروبيية

ماكرون يحاكي ديكتاتوريي الشرق

مجلة تحليلات العصر - أسعد العزّوني

ببساطة متناهية فإن الدرس الذي نخرج به من “لعبة”ماكرون الأخيرة،الذي ظهر من خلالها بطلا قوميا أوهكذا هيء له،بإختلاقه العداء مع الإسلام وهجومه عليه ،ووصفه الإسلام بأنه دين مأزوم في فرنسا والعالم،علما أنه إطلع على تقرير إستخباري مؤخرا يفيد سرعة إنتشار الإسلام في فرنسا والعالم،الأمر الذي جعل فرائصة ترتعد كماسوني تصاهر مع مؤسس الماسونية آل روتشيلد،بسبب ما ورد في التقرير،معبرا عن حقده على الإسلام وكراهيته المقنعة للحرية ،وولائه منقطع النظير للماسونية التي أتت به رئيسا غضا لفرنسا،ولذلك إرتكب جريمته ،لتفويت الفرصة على اليمينية المتطرفة ماري لوبان،ضمن سباق الإنتخابات المقررة في العام المقبل.
لم يتبع الرئيس ماكرون تعاليم فرنسا التي نعرفها،ولم يتقيد بالدستور الفرنسي في ماراثونه الانتخابي ،وتعامل مع الموقف بنفس الصورة طبق الأصل التي يتعامل معها ديكتاتوريو الشرق والعالم الثالث ،الذين يستغلون كل ما هو محرم للوصول إلى أهدافهم،دون النظر إلى مشروعية التصرف الذي يقومون به،ويكون شعارهم :الغاية تبرر الوسيلة.
أثبت الرئيس ماكرون أنه ليس رئيسا ديمقراطيا صاحب قيم ،وأن كل ما يدعو إليه من حرية إنما هو فقاعات صابون تتلاشى في الهواء سريعا،لأنه يسعى لتحقيق مصالحه بغض النظر عن التداعيات التي ستنعكس على فرنسا كطولة من حيث سمعتها التي دمرها ماكرون،وعلى الشعب الفرنسي الذي يحظى بإحترام الشعوب العربية والإسلامية ،وكذلك على الإقتصاد الفرنسي الذي خسر كثيرا بسبب نجاح الدعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية ،وسوف تمتد هذه الخسارات وتتسع مساحتها بحسب تعنت ماكرون، الذي يبدو حتى اللحظة أنه نجح بتسلق الشجرة وعجز عن النزول عنها،وكبّد فرنسا خسائر مادية ومعنوية كبيرة.
كان إفلاس ماكرون واضحا في حملته الإنتخابية المبكرة ،وهذا ما دعاه لخوض معارك خاسرة مع الإسلام والمسلمين ،وإن دل هذا على شيء فإنما يدل على ضعف ضباط مخابراته ومستشاريه السياسيين ،الذين لم يلجموه في اللحظة المناسبة لعدم إنزلاق فرنسا في هاوية بسبب سوء تقديرهم وغضاضة تفكير رئيسهم،وما لجوؤهم للفبركات والتزوير إلا دليل على جهلهم في إدارة الأزمات والحكم على الأشياء لسوء تقديرهم الناجم عن ضعفهم.
ليس صعبا كشف الحقيقة حتى وإن طالت فترة التضليل ،وأمامنا حادثة دبرتها المخابرات الخارجية الفرنسية مع الإستخبارات العسكرية الجزائرية عام 1994 ،وقضت بإختطاف قنصل فرنسا في الجزائر،والإفراج عنه بعد أسبوع ،وكان الهدف من وراء ذلك هو تنفيذ حملة أمنية ضد مجموعات إسلامية في فرنسا ،ودبروا طريقة لإعتقال الناشط حسين كروج وتم سجنه خمس سنوات ،لكن وعي أحد أفراد الشرطة المصاب بالسرطان ورغبته بكشف الحقيقة قبل موته حول حقيقة ما جرى في العام 1994أمام القضاء الفرنسي، الذي قضى بتعويض كروج ب2.2 مليون يورو ،وأودع رئيس المركز الأمني الذي أمر الشرطي بدس بيان مزور يتبنى الإختطاف في محفظة كروج بعد إعتقاله السجن ،رغم مرور 26 عاما على الحادثة.
إنقلب السحر على السحر،ويقيني أن هناك من ينظر ضاحكا من بعيد على ماكرون ويتشفى به ،لأن خطه لم تنجح ،فها هو الشعب الفرنسي في مجمله يبدي إمتعاضه مما يحصل ويحمل ماكرون المسؤولية،بدليل أن عشرات بل مئات الفرنسيين يعلنون إسلامهم يوميا منذ بدء المعمعة،وهذا ديدن الإسلام الذي يجد من يرد الإعتبار له بإعتناقه ،عند كل مؤامرة يتخيل أصحابها بأنهم سينالون منه.

عن الكاتب

كاتب at فلسطين / الأردن | + المقالات

* مواليد : عزون – فلسطين 01/09/1952 .
* المهنة : كاتب وباحث وصحافي .
* الشهادة الجامعية :
- بكالوريس انجليزي / الجامعة المستنصرية ( بغداد ) سنة 1977 .
* الخبرات العلمية :
- محرر / مدير تحرير ( الكويت ) سنة 1983 الى سنة 1990 .
- مراسل ( جريدة الشرق الأوسط – مجلة المجلة – مجلة الرجل – مجلة سيدتي ) مكتب عمان 1996 – 2004 .
- صحافي / محرر ( جريدة العرب اليوم ) 1997 – 2012 .
- الشؤون الدولية والدبلوماسية
- رئيس تحرير جريدة الحياة الاردنية ( اسبوعية ) 2006 .
- كاتب مقال سياسي و محاور جيد ( مقابلات ) سياسية ، اقتصادية ، اجتماعية ( محلي ، اقليمي ، دولي) ،باحث .
-عضو نقابة الصحفيين الأردنيين
-عضو الإتحاد الدولي للصحفيين
-عضو رابطة الكتاب الأردنيين/مقرر اللجنة الوطنية والقومية
- عضو لجنة مقاومة التطبيع النقابية ممثلا لرابطة الكتاب2019
-عضو الأمانة العامة للتيار القومي في رابطة الكتاب
-عضو مؤسس في التيار المهني في نقابة الصحفيين الأردنيين
- مراسل جريدة "الراية "القطرية منذ العام 2007 حتى كورونا
-مراسل/باحث في مجلة البدوماسية/صوت الدبلوماسية اللبنانية منذ العام 2014
رئيس تحرير موقع جلنار الأخباري 2017-حتى اليوم
* المهارات : * معرفة برامج الكمبيوتر :
- مترجم ( انجليزي – عربي ) . - شهادة ( ICDL ) .
- باحث و قاص و روائي . - استخدام برنامج الميكروسوفت وورد .

* الكتب التي تم اصدارها :
1- رواية " العقرب " سنة 1989 .
2- رواية " الشيخ الملثم " سنة 1992 .
3- رواية " رياح السموم " سنة 1992 .
4- رواية " الزواج المر " سنة 2002 .
5- رواية " البحث عن زوج رجل " سنة 2003 .
6 - رواية " حجر الصوان " سنة 2004 .
7- مجموعة قصصية " الارض لنا " سنة 2005 .
8 - مبحث سياسي " انفاق الهيكل " سنة 2011 .
9- مجموعة قصصية قصيرة جدا " زفرات متالمة " سنة 2006 .
10- مبحث سياسي " العداء اليهودي للمسيح و المسيحيين " سنة 2012 .
11-حياتي – سيرة ذاتية 2013-ظاهر عمرو
12- كيلا – رواية 2014
13- الشرق الأوسط الجديد مبحث سياسي- 2014
14-الإنتفاضة الثورة.الطريق إلى الدولة غير سالك ---مبحث سياسي2015
15-داعش ..النشأة والتوظيف- مبحث سياسي 2016
16-قنبلة الهزيمة –مبحث سياسي 2016
17-خراسان –مبحث سياسي 2016
18-المأساة السورية إلى أين ؟- مبحث سياسي 2016
19-داعش تنظيم أجهزة الدول—2017
20-أوراق سرية---2017
* للتواصل :
- البريد الالكتروني : [email protected]
- الهاتف المتنقل : 00962795700380

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى