Uncategorized

مشروع قانون عراقي يُحظّر التطبيع مع «إسرائيل»

13 أيار 2022

الديار
موقف قومي للعراق يُدين المتهافتين:
مشروع قانون عراقي يُحظّر التطبيع مع «إسرائيل»

أقر مجلس النواب العراقي بالقراءة الأولى مشروع قانون لحظر التطبيع مع «إسرائيل». من جهتها ثمّنت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) الفلسطينية بقرار البرلمان العراقي وطالبت البرلمانات العربية والإسلامية بالاحتذاء به.

وقال المكتب الإعلامي للبرلمان في بيان إن مجلس النواب أنهى خلال جلسته الاعتيادية الأربعاء، القراءة الأولى لمقترح قانون حظر التطبيع وإقامة العلاقات مع «الكيان الصهيوني» والمقدم من اللجنة القانونية.


وأوضح أن القانون يهدف إلى الحفاظ على المبادئ الوطنية والإسلامية والإنسانية في العراق، نظرا للخطورة الكبيرة التي تترتب على التطبيع مع «الكيان الصهيوني» المحتل أو الترويج له أو التخابر أو إقامة أي علاقة معه.

وأضاف أنه يستهدف قطع الطريق أمام كل من يريد إقامة أي نوع من أنواع العلاقات مع «الكيان الصهيوني» المحتل ووضع عقاب رادع بحقه والحفاظ على وحدة الصف بين أبناء الشعب وهويته الوطنية والإسلامية.

وتخضع مشاريع القوانين لـ3 قراءات (مناقشات) في البرلمان العراقي قبل التصويت على بنودها لتصبح قوانين باتة.

ولا يقيم العراق أي علاقات مع «إسرائيل»، وترفض غالبية القوى السياسية العراقية التطبيع معها.

وفي أيلول 2021، عقدت شخصيات عشائرية مؤتمرا بعنوان «السلام»، في أربيل (مركز إقليم كردستان العراق)، ودعت إلى تطبيع العلاقات مع إسرائيل، في حدث عراقي غير مسبوق.

وأثارت هذه الدعوة استنكارا سياسيا وشعبيا واسعا ومطالبات بمعاقبة القائمين عليها والمشاركين فيها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى