أحدث الأخبار

من يدعون أنهم يمثلون القرآن هم من يهدمونهْ

شموخ حاشد
العصر-محمد بن سلمان وسلمان في اغلب وثائقهم   يدّعون أنهم يُمثلون القرآن ويسيرون عليه
وأنهم يسيرون على دين النبي محمد صلى الله عليه واله وسلم وأيضاً يدّعون أن رسول اللّه محمد عليه أفضل الصلاة والسلام كان لديه اصدقاء من بني إسرائيل ويهدِفون بهذهِ الطريقة ان يصادقوا مابين اليهود والمسلمون ويدعون أنه من عهد النبي وبصداقتهم لأمريكا وإسرائيل هي من أجل أن يطبقون على ماعمله الرسول صلى الله عليه أفضل الصلاة وسلم، ويقولون إن النبي صَاحَب اليهود وعاشرهم ومصادقتهم لليهود ليس تفكيك ديني وكل إنسان لهُ دينة نسوا قول تعالى

﴿وَلَنْ تَرْضَى عَنْكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَى حَتَّى تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ﴾
وهم بالفعل يتبعون مِلّتهم وهذا الشيء واضح ومكشوف لكنهم بهذا الكلام يطمسون الدين ويهدمونه وهذه هي حجتهم على ذلك وفي الحقيقة لا يوجد حديث عن النبي أنهُ صاحب اليهود وهذا كان افتراء كبير على الرسول الاعظم ، وإذا كان في حديث عن هذا الشيء فهو ليتم تشويه تلك القوانين الصارِمه في القرآن الكريم النبي ، نحن نعلم أن محمداً صلى الله عليه واله وسلم كان رحيماً للجميع ولا يفرق بين أحد إلا بالدين الإسلامي،والحديث المفترى عليه حين انه زار جاره اليهودي عندما توقف عن رمي القاذورات امام منزله

آل سعود هم من يدعون ذلك ويضحكون على أنفسهم بهذا الكلام الذي لايوجد أي دلائل عليه ، أمريكا وإسرائيل لم تأتي إلى مكة المكرمة لكي تحج ولا لكي تدعم المسلمون، هم أتون لكي يوقفون الحج ويهدمون الدين ويزرعون في عقول الناس أن عادات الدين أصبحت ماضي والحشمة أصبحت تخلف، ويأتون لهم
بالتحضر الذي فيه كل مايفسدهم ويهدم عقولهم السليمة ، إذا كان هذا هو التي سيواصلون عليه الجميع منا يعرف ماعي النتائج والكل منا يعرف أن لايوجد يهودي يتمنى الخير لمسلم،
اليهود لا يريدون غير مصالحهم الشخصية وهدفهم هو تخريب الدين وطمسة من أذهان المسلمين


آل سعود اليوم يدعمون أمريكا وإسرائيل في مخططاتهم لهدم الدين ولا يوجد أي حديث عن النبي أنه صاحب اليهود ، وهذه كانت حجة على لتطبيعهم مع اليهود وأكاذيب يكذبونها على الرسول صلى الله عليه وسلم ،مملكة آل سعود يدعون أنهم يتبعون رسول الله محمد ويتبعون القرآن وهم في الحقيقة
أعمالهم لا تقل عن اليهود أبداً
الأمير محمد ووالده سلمان وجَبت عليهم اللعنة فهم لايقلون عن بني إسرائيل
في أفعالهم الإنسانية والدينيه يهدمون  الدين ويهدمون الأوطان  وتحالفوا مع بني صهيون لكي يقتلوا آلاف النساء والأطفال وهذه الأعمال لاتقل عن أعمال اليهود أبداً وهم يستحقون العنة ويجب أن نبرأ منهم كما برأنا من أمريكا وإسرائيل

#كاتبات_وإعلاميات_المسيرة
#الحملة_الدولية_لفك_مطار_صنعاء

Related Articles

Back to top button