أحدث الأخبارالإسلاميةاليمنمحور المقاومة

يا رسول الله.. يا شغف اليمانيون

مجلة تحليلات العصر الدولية - منتصر الجلي

يا رسول الله والعشق اليماني،
يا رسول السماء ورحمة العالمين،
يا رسول الرحمة وصفي الرسالة وآخر الأنبياء والمرسلين.

يا خير من جاء الى عالمنا ويا بشارة آدم الأولى ، يا قبس من نور ونور من ديجور وديجور من مشكاةومشكاة هي لله رب العالمين.

يا سيدي وقرة العين وعظيم الأمة وسيد اليمنيون وهم يُلبون يستبشرون يُشدُّون يزينون يهتفون يصرخون يرددون كل عام مع زهر فجرك الربيعي الباسم ، يار سول الله كعبة الشوق والنصر والعزة لنا شعب الإيمان والحكمه
في كل عام يزهو ربيعك كفاطر والطور وياسين والرحمن والقمر والنجم فيك تجلى ،

كل عام وعذبُ اسمك لوحة تعانق السماء من صنعاء الى بروج المكوت الأعلى وكل عام وصنعاء المقدسة شمعة منورة كمشكاة سقطت دُرُّتُها من مكنون الخالق العظيم الكريم.

كل عام وشعب الإيمان يستقبلك كيوم اسقبلك أجداده يوم هم وقوف بين هجير النهار يرددون صلاة اللقاء الأولى ونشيد القلوب باسمك يعلوا تسبيحا وشوقا.

ليس لنا ما نقول وبك القلوب شغفت والعيون لك نظاره منتظرة ساهرة على وقع قدر الأيام الحاملة عطرك المحمدي العظيمِ
عظيم أنت في شخصك وسموك وعظيم أنت في كرمك ومقامك، عظيم أنت يا رسول الله في رسالتك ووجودك ونفحات أثرك الرباني ، عظيم أنت نبيا وهاديا وعارفا وزكيا عظيما أنت وركن العالمين ، عظيم أنت وقد عُظِمت في العُلى ( وإنَّك لعلى خُلق عظيم )
لك الطاعة ولك التسليم ولك نصرنا على درب آل بيتك الكرماء أنت الفتح والمجد والكرامة والعز .
ها نحن ياسيدي في أهبة الاستعداد العظيم الذي هو شرفنا وتقديرا وتعزيرا وتوقيرا لك ولمقامك الرباني النبوي الرسالي، نخط طريقنا ونشق قلوبنا سجادة لميلادك الشريف هذا العام في أبهة العظمة التي لا تدانيها عظمة أخرى .

ها نحن يا رسول الله نكسر قيد الشيطان وحصار الطاغوت _ الأمريكي _ ونسجد لله ولك طائعين مسلمين وقد تجلى فيك نصرنا وبركة مولدك المبارك.

يا خير الورى ها نحن في بيتنا_ الكبير اليمن _ وفي بقعة الشمال بين رجال كالأعلام تتزين بك الأرض وما حوت بشرا وثرى وسماء .
ساعات يوم واحد لا غير تفصلنا عن نجمك البهي وتفصلك عن شعبة صنعاء المنورة حيث الطوفان يبهر الناظرين ويأخذ لب الكافرين والمنافقين.

ساعات يوم واحد يا سيدي رسول الله وترى ابن البدر وشعبه طوفان يهز العالم في في عصر سعى الشيطان الى فناءه، ولكن بك بقوا فعاشوا فيك شوقا وعشقا.
محمد رسولنا الكريم جئنا إليك نسعى فاتحين جئنا إليك نسموا ونحيا ونعز ونستمسك ونرث الأرض وما أردت إن شاء الله .
فارقُب وارتقب وبعد غدا حشودنا على حرم الميادين مجددين العهد والوعد والتسليم والولاء لك يا حبيب الله.

عن الكاتب

كاتب at اليمن | + المقالات

منتصر مرتضى حسن عبدالله الجلي.
خريج تربية /جامعة. حجة. الجمهورية اليمنية. بكالوريوس تخصص قسم اللغة
العربية 2019 /2018م
دبلوم الحاسوب السكرتارية. المعهد الأوروبي 2020م

مؤلف كتيب " قبس من وحي الرسالة " بمناسبة المولد النبوي الشريف 1441ه م2019
كتب العديد من المقالات السياسية والمجتمعية الخاصة بالمناسبات الدينية والوطنية
عبر وسائل الإعلام المختلفة إلكترونية ورسمية صحفية.

أصدر السلسلة الأولى من كتاب (كتابات في وجه العدوان) مجموع مقالات الكاتب التي قد نشرت. لعام 2019م

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى