أحدث الأخباراليمن

يدٌ تبني ويدٌ تحمي ويد تزرع

شموخ حاشد

العصر-علينا ثلاث مهمات ومن تخاذل عن هذه المهمات ليس لهُ موقف كـ يمني وهي أن نَبني وأن نحمي وأن نزرع، وكلاً منّا لهُ دوره ولهُ مسؤوليته ومن لم يتحمل مسؤوليته فإنه إنسان فاشل ولا يكون لهُ موقف كـ إنسان يمني.

أولاً: يدٌ تبني ، يجب علينا أن نَبني ماهدمه العدوان وبناء اليمن والحفاظ عليه مسؤولية كل يمني يحب أرضه، البناء والصناعات مهمة جداً لدىاليمنيين ، وإذا كان يمننا الحبيب مبني تكون قوة عظمى لا يقدر أحد أن يهدها فالبناء والتنمية والتطور هي سلاح ضد من يريدون هدم اليمن وتمزيقه ، ونحنُ نُريد أن نثبت لهم أن اليمن يتطور لا ينهد وكل مازاد ضربهم يزداد تطوراً أكثر فأكثر وهنا تكون ضربة للعدوان في بناء الوطن.


ثانياً: يدٌ تحمي، حماية الوطن من أهم الأشياء ولايعيش من كان ذليلاً لأعداء وطنه والغالي يرخص من أجل الوطن، ومن لايحمي أرضه ليس لديه أرض ومن لم يكن معه أرض لاتكون لهُ مكانة، المجاهدون ذهبوا حاملون أكفانهم على أكتافهم وهذا من أجل الوطن صنعوا لهم موقف مشَرّف ومن أجل وطنهم بذلوا دمائهم وهنا تكون الأرواح رخيصة من أجل الوطن، يذهبون مجاهدون ويرجعون شهداء وهذا من أجل حبك ياوطن ومن كان يمني قوله يسبق فعله فأصنع لك موقف وأحمي وطنك.

ثالثاً: يدٌ تزرع ، الزراعة هي جبهة ضد العدوان وبزراعتنا نكتفي من الغرب ومحاصليها فقد أصبحت الزراعة مهمة جداً وخاصة في هذا الحصار، هم من خلال حصارهم يريدون أن نستسلم لكن بزراعتنا سنثبت لهم أننا لانحتاج منهم أي شيء وأن مخططاتهم في الحصار علينا لن تفيدهم أبداً وزراعتنا ستكفينا وسنكتفي عنهم، ولذلك علينا أن نزرع في بردها والشتاء وعلى كل المزارعون أن يشدّوا الهِمم أزرع أرضك، وبهذه الأشياء نكون قد هزمنا العدوان وانتصرنا عليه.

#كاتبات_وإعلاميات_المسيرة
#الحملة_الدولية_لفك_مطار_صنعاء_الدولي

Related Articles

Back to top button