أحدث الأخبارالخليج الفارسيةالسعودية

يهودية آل سعود ، المفاجأة الكبرى والحقيقة المنسية

مجلة تحليلات العصر الدولية - وعدالله اليمني

المهزلة،العبرية السعودية،ومملكة المردخانات اليهودية،بسبب الجهل المستشري في الامة استطاع بني سعود ان يخفوا يهوديتهم كل هذه الفترة منذ تأسيس مملكة المرادخة السعودية ليتمكنوا من تخريب امة الاسلام من داخلها.

ونحن اذ نوضح هذه الحقيقة المؤكدة عن بني سعود ويهوديتهم،وهي حقيقة يغفل عنها الكثير من ابناء الامه،ولأهمية كشف هذه الحقائق للناس ندعو الكتاب والاعلاميين والثقافيين الى تبيين هذه الحقائق لأبناء الامة لوضع حدا لهذه المهزلة المردخانية التي عاثت في الارض الفساد والتي يجب على كل مسلم ان يقطع ايادي اولئك المرادخة اليهود وازالتهم من نجد والحجاز ومن ولاية الحرمين بعد ان اتضحت يهوديتهم واتضحت للناس حقيقتهم.

وعلى المسلمين ان يعرفوا أن بني سعود مرادخة يهود زرعوا في نجد والحجاز للسيطره على مقدسات المسلمين،تماما كمازرعت إسرائيل بل من قبل ان تزرع إسرائيل في فلسطين للسيطره على الأقصى،وهم من باعوا فلسطين لليهود،وعلى مدى تسعين عاما منذو تأسيس مهزلة بني سعود، وهي تحارب المسلمين وتتآمر على اوطانهم وشعوبهم،وتثير الفتن وتخلق النزاعات والنزعات الطائفية والعصبيات الضيقه والعداوات وتعمق الفجوات والتباينات،وتؤجج الصراعات وتنفخ في نار الفرقة والتفرقة بين المسلمين، وهذا مايفسر ضعف وتفرق وتمزق الامة الإسلامية،وعدم توحدها وعدم قدرتها على توحيد كلمتها وصفها وطاقاتها لمواجهة أعدائها برغم ان الله سبحانه وتعالى قد وحد امة محمد بهذا الدين العظيم وهو دين الاسلام ونهى الامة عن التفرق والاختلاف وامرهم بالتوحد ووحدة الصف والكلمة والموقف.
قال تعالى( وَإِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاتَّقُونِ

من سورة المؤمنون- آية (52)صدق الله العظيم.

ولكن بسبب مرادخة بني سعود،اصبحت الامة الاسلامية بهذا الشكل،من الضعف والجهل والتفرق والتمزق.

وهذه حقيقة مرادخة بني سعود اليهود والتي يجب ان يفهمها ويعيها كل المسلمين،وعليهم ان يعلموا ان إمة الإسلام لن تيتعيد مجدها وقوتها ووحدتها الا بزوال مرادخة بني سعود الذين زرعتهم بريطانيا الماسونية في قلب الإمة لتفتيتها واضعافها من داخلها،
فهل ادرك المسلمون هذه الحقيقة التي تثبتها الاحداث والحروب التي تديرها السعوديه ضد كل ماهو اسلامي،بينما تتحالف وتتآلف وتطبع مع اسرائيل بكل وقاحة وسفور.

ولعل مايوجز ماتقوم به السعودية في الامة الاسلامية،هي تلك القصيده التي القاها ذلك الأمير المردخاي السعودي التي عنوانها(موردخاي)،والتي يعترف فيها بيهودية بني سعود ويؤكد تمسكهم بتلمودهم ودينهم اليهودي ،ويوضح فيها كذلك ماتقوم به مهزلة مرادخةبني سعود من مؤامرات وحروب وخلق نزاعات واثارة فتن وخلق صراعات بين ابناء الامة لتفتيتها وتمزيقها خدمة لليهود واطماع اسرائيل التوسعية الاستعماريه.

Related Articles

Back to top button