أحدث الأخبارشؤون امريكيةشؤون اوروبيية

الردع المتكامل _ حروب امريكا القادمة/ عباس الزيدي

بقلم _ عباس الزيدي

رغم الاجتياج الروسي لاوكرانيا تبقى واشنطن ومن معها في طور رفع جهوزيتها لمواجعة الصين وهذا ما ذكرناه في مقال سابق تحت عنوان
اصل الحكاية …… وعلى شكل مراحل من اهمها
المرحلة الاولى _ تحييد الصين و مواجهة روسيا وهزيمتها قدر المستطاع او استنزافها بدرجة عالية
المرحلة الثانية _ الضغط على جميع الاطراف الدولية المحايدة للانخراط مع التحالف الاوربي الامريكي في مواجهة روسيا
المرحلة الثالثة _ المواجهة المباشرة مع الصين
نعم اتفق مع الكثير ان الحرب الكونية التي تستعد لها امريكا وحلفائها لا تقع في المنظور القريب لكن الاستعدادات لها تتسارع وربما تكون هناك بعض المفاجئات التي تجعل العالم يستيقظ على حين غرة امام تلك الحرب المتوقعة وهناك العديد من المؤشرات او المعطيات …منها
1_ رفض عدد غير قليل من الدول للخطوة الاستباقية الروسية ( الدفاع المتحرك ) في اجتياح اوكرانيا هذا الرفض اعتبرته واشنطن تفويضا لها وتمكين لقيادة العالم في مواجهة روسيا وهذا ينسحب ايضا فيما بعد لمواجهة الصين
2_ الضغوطات الامريكية الكبيرة على بعض الدول الغير داخلة في الصراع لنشر اسلحة وصواريخ استراتيجية وبناء قواعد عسكرية ومساومة انظمتها مثل ماتعرضت له مؤخرا باكستان وغيرها
3_ مساومات برفع القيود الاقتصادية التي فرضتها امريكا على بعض الدول وفتح منافذ للتفاوض مع فنزويلا وايران وكوبا وكوريا الشمالية … الخ
4_ ادامة قنوات الاتصال الامريكية مع دول كبرى لها اتفاقيات ثنائية نووية مع واشنطن مثل الهند في مثل تلك الظروف
5_ الحملة والحشد الاعلامي الامريكي الموجه ضد روسيا بانها السبب وراء ازمة عالمية للطاقة والغذاء
6_ الانتشار غير المسبوق لحلف الاطلسي مع الاسلحة غير التقليدية مع مضاعفة تلك القوة على مستوى العدة والعديد من قبل امريكا ونشرها على مقربة من الحدود الروسية و الصينية
7_ الضغط الكبير التي تتعرض له الصين حاليا حيال موقفها الايجابي من روسيا مع استيعاب الصين لما تخطط له امريكا بشانها والاستهداف لها
8_ الاتهام الامريكي المسبق لروسيا عن نيتها استخدام اسلحة كيمائية محرمة مع توزيع اقنعة ضد الغازات في اوكرانيا وتلك الاتهامات والفبركات يعرفها العالم حيث استخدمتها واشنطن في العراق وسوريا وكانت ذريعة لجرائم وحروب امريكية مروعة وهذا الامر بذاته ربما تستخدمه امريكا لتوجيه ضربة غبر تقليدية على القوات الروسية
9_ الاغراءات التي تقدمها واشنطن لكثير من الدول لاجل الانخراط معها في مواجهة روسيا او الصين مثال ذلك .. تركيا التي وعدتها بالانضمام الى الدول دائمة العضوية في مجلس الامن والتي لها حق النقض والذي يتوافق مع المشاريع التوسعية لتركيا مع محيطها غربا وشرقا وشمالا وجنوبا
10 _ ( وهو الاهم والاخطر ) ماكشفه اليوم وزير الدفاع الامريكي لويد اوستن ……
اولا _ الردع المتكامل والذي يعني بين طياته التحشيد والتحالف الدولي سواء في مواجهة روسيا او الصين مع امكانية استخدام الاسلحة غير التقليدية وهذا ما اشار اليه بوضوح في عبارة ..لمواجهة كل النزاعات واي عدو !!!؟؟؟
وبذلك يميط اللثام عن تحالف مستمر لايتعلق فقط في الاحداث الحالية
ثانيا _ رفع الاستعدادات للقيادة المركزية الامريكية الوسطى ومع مهامها المعروفة فانها ستتولى مهمتين سياسيتين
1_ المحافظة على ادامة وضمان استمرار مصادر الطاقة وحماية دول الخليج خصوصا في الظروف الحالية وحصار الطاقة الروسي او حال نشوب حرب ثالثة او اي حرب اخرى
2_ يبدوا ان سياسة الردع المقابل او المتكامل التي اعلن عنها اوستن تكمن في استخدام اراضي دول الشرق الاوسط لتوجيه ضربات نحو روسيا بادي ذي بدء لكي تتجنب واشنطن ودول الاطلسي ردات الفعل والضربات الروسية المباشرة
3_ خطاب اوستن يؤشر على انخراط الاطلسي وامريكا في الايام القريبة في حرب مباشرة مع روسيا بالاضافة الى مايقوم به ماتبقى من الجيش الاوكراني والمرتزقة
الخلاصة _ تحاول واشنطن تحقيق هدفها الاول للمحافظة على موقعها كقطب اوحد في النظام العالمي وتستبق حالة التآكل التي تتعرض لها في ميزان القوى ولكن باقل مايمكن من التكاليف المادية والبشرية
فهل تستطيع تحقيق ذلك .. ،؟؟؟؟
هذا ما سوف يكشفه لنا قادم الايام
فانتظروا اني معكم من المنتظرين

 

[contact-form-7 404 "غير موجود"]

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى