أحدث الأخبارفلسطين

القدس:مسيرة الاعلام … نظرة سريعة.

✍… إيزابيل بنيامين ماما آشوري

▪️بني إسرا ئيل أمــــة مجهــــولة كانوا يعيشون في مناطق مجهــــولة كانوا يعبــــدون هذه النجمة التي تطرز أعلامهم اليــــوم ، فــــي مناطــــق غير معروفة كانوا يعبدونها مع تمثال كبير (صنم مولوك). لا يعلم أحد من أين خرجت هذه الأمة الملعونة الأمة التي وصفتها التوراة بـ (طريق السلام لا يعرفونه في مسيرهم خراب وهدم، يقولون سلام سلام وما من سلام).

🔸امة لا تعرف السلام . إن ضعُفت استخدمت اساليب المكر والخديعة والغدر. وإن قويت لا تعرف الأخلاق في حروبها تمحق محقا وتسحق سحقا .

▪️✨. تعلّق رؤوس الأطفال الرضّع على صدور الأمهات المسبيات . منذ ألوف السنين كان طقس حمل الأعلام المطرزة بنجم الإله (رمفان) يمارسه بني إسرا ئيل وهو احتفال سنوي طقسي ديني وثني بامتياز . فقد كانوا يدورون به في أماكن اصنامهم . وهذا ما ذكرته توراتهم عنهم .
فقد قال في سفر عاموس 5: 26 (حملتم خيمة ملكومكم، وتمثال أصنامكم، نجم إلهكم الذي صنعتم لنفوسكم). فلم يكن لهم مكان سوى بيوت الشعر ، وخيمة الإله ملكوم الذي يعبدونه ، فكانوا يحملون الأعلام التي فيها النجمة. ويُقدمون الاضاحي البشرية فيقتلون الاطفال حرقا بالنار تقربا من إلههم المرعب الرهيب .


🔸ففي كل مكان ينتقلون إليه كانوا يحملون هذه الخيمة المقدسة فينصبوها مع التماثيل ، وينشرون راية مولوك ، ثم تظهر رايتهم المطرزة بنجم الإله رمفان، وهي نفسها نجمتهم السداسية اليوم ، والتي يزعمون أنها نجمة داود كذبا وزورا، لأن التوراة لم تذكر ذلك ، بل ذكرت وبكل وضوح أن هذه النجمة هي الإله الوثني رمفان. كما نقرأ ذلك وبكل وضوح في سفر أعمال الرسل 7: 43 (بل حملتم خيمة مولوك، ونجم إلهكم رمفان، التماثيل التي صنعتموها لتسجدوا لها).

▪️واليوم وكشاهد على وثنية بني إسرا ئيل وعدم عبادتهم للرب الله ، فهم لا يزالون مستمرين في حملهم لراية ونجم الإله الوثني رمفان والطواف حول خيمة إله الحرب مولوك ، وهذه الخيمة تحولت إلى (بيت المقدس) في محاولة لجعله بديلا لخيمتهم (خيمة الاجتماع) حيث يحاولون إعادة مجد صنمهم الكبر مولوك. وسبب اختيارهم لبيت المقدس تحديدا هو زعمهم بأن اجدادهم نزلوا من السماء من هذه البوابة التي تقع فوق قبة الصخرة،التي صعد منها محمد أيضا إلى السماء. وسوف ينزل إلههم يوما في هذه المكان ليقودهم إلى مجدهم الزائف. ولذلك وفي توقيت معيّن من كل عام يحملون راية النجم ويدورون فيها حول مكانهم ا لمقدس على زعمهم.

🔸✨. فهل يعــــي العــــرب والمسلمون ذلك ، وهل يقرأون ما جاء في كتابهم وتوراتهم حــــول طقس مسيــــرة الرايات.

🔹🔸 *اللهم صل على محمد وآله* 🔸🔹

#القدس_عاصمة_فلسطين_الابدية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى