أحدث الأخباراليمنشؤون آسيويةشؤون امريكيةفلسطينلبنان

خروج مسيرات الغضب المليونية من اليمن تضامنًا مع فلسطين، ومعركة طوفان الأقصى

حميد عبدالقادر عنتر

العصر-في عصر يومنا هذا الجمعة١٣-أكتوبر-٢٠٢٣م خرجت مسيرات الغضب المليونية في كافة عواصم المدن التي تحت الحصار تضامنًا مع فلسطين ومعركة طوفان الأقصى،الكل مستنكرون ومنددون بجرائم الكيان الغاصب ضد أبناءأطفال غزة.

وكل أولئك المتظاهرين متوعدون بالثأر من الكيان الغاصب معلنين النفير العام والجهاد في فلسطين؛ لتحرير القدس.

كل الملايين التي خرجت في اليمن أذهلت العالم وحظيت بتغطية صحفية واسعة من كل قنوات وتلفزة العالم، وبكل اللغات.

ما أشبة هذه الحشود التي خرجت في يومنا هذا بالحشود التي خرجت في مولد الرسول الأعظم!
ما أعظم شعبنا اليمني العظيم الذي يملك نخوة
 عربية، وقومية!

إنه شعبٌ لا يقبل الانبطاح، شعبٌ أبيٌّ حر، فبرغم العدوان والحصار، والجراح والحرب الكونية التي شنت على أقدم حضارة في الكوكب لم ينسَ
 القضية المحورية والمركزية (فلسطين).

اليمن نموذج الشموخ  والإباء، والنخوة العربية.
بعد المسيرات المليونية والخروج المشرف في اليمن شعوب وأحرار العالم ينتفض في كل من: أمريكا
بريطانيا- كندا- السويد- باكستان، كل أولئك خرجوا
 بالملايين في كافة دول العالم تضامنًا مع القدس.

إننا في اليمن لم ولن نتخلى عن قضيتنا المركزية، قضية القدس، وليعلم أبناء فلسطين أن الألم واحد، والجرح واحد، وإننا في سعي مستمر وجهاد متواصل حتى نقتلع اليهود من جذورهم، فبهذا تهدأ آلامنا، وتشفى جراحنا.

كلنا على استعدادٍ تام بإرسال المسيرات، والصواريخ البالستية تدك العمق الإسرائيلي، فاليمن في استعداده الاولي مجهز مائتي آلاف كلهم مستعدون للذهاب للقدس لتحرير فلسطين.

من اليمن المدد، فبحول الله وقوته سيصنع المجاهدون عملية تحول في اليمن، وفي دول المنطقة والعالم.

انتهى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى