أحدث الأخبارالسعوديةشؤون آسيويةشؤون امريكيةشؤون حربيةفلسطينلبنان

دعوة السعودية الوهابية لعقد قمة عربية إسلامية ياتي في إطار الدور الذي تستلمه من الصهاينة وذلك لعدة معطيات

العصر- دعوة السعودية الوهابية لعقد قمة عربية إسلامية ياتي في إطار الدور الذي تستلمه من الصهاينة وذلك لعدة معطيات أولا تريد إثارة إعلامية لتضليل الرأي العام أنها تحاول ايقاف الحرب ودعم غزة وبنفس الوقت تضلل شعبها وتمتص ردود فعله .
ثانيا: هذه إشارة أن الصهاينة بدؤا بتحريك مبادرات ادواتهم لفك الطوق.

ثالثا: صحيح أن معركة المقاومة تركزت في غزة لكن ميادين المقاومة البقية مقتدرة ومتمكنة وتطورت في كل المجالات ومنها تحريك الرأي العام الإسلامي والدولي والإعلامي لذلك السعودية تدرك أن المقاومة ستحاسبها على موقفها والدول الخليجية شريكة بكل قتل مسلم أو مواطن من قبل الصهاينة.

رابعا: السعودية واخواتها من دول الخليج فتحوا خزائنهم للصهاينة وأمريكا لابادة غزة وضرب المقاومة وعلى رأسهم حزب الله لكن ادركوا ان طوفان المقاومة سيدركهم ولا جبل يعصمهم بعد أمر الله .

رابعا: ادركت السعودية و دول الخليج ان المعركة طويلة وتمتد الصواريخ لأماكن الطاقة وشركة ارامكوا التي تحميها لأن دورهم مكشوف بعد الحفلات الداعرة وموقفهم ماعادوا حماة بيت الله سيكون موقف للمسلمين على تدنيسهم للكعبة المشرفة واشغال الرأي بالحفلات والدعارة عن معركة غزة.

خامسا: بعد تحرك قطر ومصر ادركت السعودية الصهيونية الوهابية أن موقفها سيضعف لذلك تستبق الاحداث لقطف جهود هذه الدول رغم أنها تنافس على ادوار وضعتها لهم الغرب لهولاء.

لذلك وبعد كل هذه المعطيات لايوجد غير الجمهورية الاسلامية والعراق أن ينتزعوا موقف حقيقي وفضح السعودية ومواقف البقية وذلك لابقاء الرأي العام الإسلامي على موقفه من هذه الدول كون السعودية الصهيونية واخواتها تبادر إعلاميا وخزائنها مفتوحة للصهاينة وهذا تحركها هو طوق نجاة للصهاينة وأمريكا ولها

الإعلام لابد أن يركز على السعودية وفضحها وإذا سقطت السعودية أخواتها البقية ستكون مثل احجار الدومنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى