أحدث الأخبارالإماراتالسعوديةاليمنشؤون آسيويةشؤون امريكية

في ثورة 21 من سبتمبر اليمن من الوصاية تحرر

خلود سفيان

العصر-من بين كل الثورات يسطع اسمها وإنجازاتها في كل المجالات فكيف تفي أقلامنا عن الحديث عن أم الثورات ثورة نقلت أبناء الشعب اليمني من الظلام الى نور الحق الساطع الذي كان يعيشه الشعب قبل بزوغها ثورة نهضت بإرادة شعبية ثورة قامت من أجل أن يظل اليمن متمسك بهويته الإيمانية، والخروج من نطاق الوصاية الأجنبية ..

الحديث هنا عن ثورة ال 21 من سبتمبر هو الحديث عن الثورة التي قامت من أجل الحفاظ على مبادئ الدستور اليمني وعلى كامل الجغرفيا اليمنية، الثورة التي رفضت تقسيم اليمن الى أقاليم، و رفضت أي تدخل خارجي على هذا البلاد العزيز على قلوب أهاليه ..

     (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

لقد قاد الثورة قائد حكيم وشارك فيها ابناء شعب عظيم ليقولوا ويثبتوا للعالم أجمع أن كل من يتعامل مع الأيادي الخارجية التي تريد إخضاع اليمن للوصاية الأجنبية والاستسلام لمآمراتهم التي يحيكونها بهدف تفكيك الشعوب العربية والإسلامية ولقد أُثبت هذا من خلال ما نرى في المحافظات المحتلة التي يعاني فيها المواطنون من تردي الخدمات وانتشار المخدرات والأوضاع الأمنية المتدهورة فلا نرى سوى الاغتيالات والانفجارات، بينما نرى في الحكومة اليمنية في صنعاء أفضل الإنجازات وأقوى العروض العسكرية التي تتضمن أقوى المعدات الحربية وأفضل الجيوش الحيدرية؛ ليثبتوا للعالم بأن لليمن قيادةً وجيشًا وقوةً وشعبا قادرون على حماية وطنهم من أي اعتداء خراجي وإن ثورة 21 من سبتمبر هي الثوره الخالدة وإن أهدافها أهداف قيادتنا وحكومتنا وشعبنا معا، وإن حماية الوطن هو من أول أولويات ثورتنا، ولقد أثبت جنودنا في ميادين العزة والكرامة بأن اليمن كانت ولا تزال ولن تزول هي مقبرة الغزاة وأن ثورة 21من سبتمبر هي الثورة التي حققت أهداف جميع الثوار، فليعش الوطن عزيزاً مستقلا ولتحيا الجمهورية اليمنية ..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى