أحدث الأخبارالإماراتالسعوديةاليمنشؤون آسيويةشؤون افريقيةشؤون امريكيةشؤون اوروبييةفلسطينلبنان

ماذا تحقق من أهداف الثورةاليمنية؟٢-٢

عبد الله علي هاشم الذارحي؛^

العصر-3- “رفع مستوى الشعب إقتصاديا وإجتماعيا وسياسياً وثقافياً”
مستوى الشعب اقتصاديا قبل ثورة21
كان كل شيئ مستورد من الخارج،ونسبة
الفقر اكثرمن85%،ونسبة البطالة كذلك..

*أمَّاإجتماعيافكان المجتمع مفكك أهلكته الجُرع والدُيون للبنك الدولي والسياسات الخاطئة وتفشي الفساد المالي والإداري،
وسياسيا كان لايسمح له بالمشاركة في
اتخاذ القرار،وثقافيا كانت ثقافته خاطئة
اوجدت مجتمع مُدجَن لايهش ولاينش،
يجهل ماضيه وحاضره مظلم ومستقبله
ملبدا بالغيوم،فشاءالله ان لايدوم ماسبق..

*اتت ثورة21لتقضي على ماسبق وتحقق الهدف على الواقع،رغم العدوان وحصاره
الشعب صمد وصبر وتكاتف وجاهدوفوض السيد القائد الحكيم وتوجه لزراعة ارضه،

     (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

ولدعم الجبهات بالمال والرجال والغذاء
ويشارك في النصر، وفي صنع القرار،
متثقفا بثقافة القرأن متوكلا على الدَيان..

4″إنشاء مجتمع ديمقراطي تعاوني عادل مستمد أنظمته من روح الإسلام الحنيف”
صحيح اوجد النظام الأحزاب وتم عمل
انتخابات وقامت التعاونيات،غير انها لم
تسلك المسار الصحيح وكانت هي السبب
بتجهيل المجتمع بقضاياه المصيرية كلها
فقد كان المجتمع يُطبل ويمتدح الحاكم..

*واليوم في9اعوام عملت ثورة21 على
تحقيق الهدف بدليل مشاركتها للكل في
الحكم وتوقيعها في الأشهر الأولى على
اتفاق السلم والشراكة،الذي حوله العملاء
الى سُمٌْ وشِركِه بجلبهم العدوان وقتالهم
معه ضد الشعب والوطن، واحمدالله ان
لم اكن معهم بل بصف شعب حر صامد
يدافع عن الوطن ويوالي الله ورسوله
وأئيمة الهدى مفوضا للسيد القائد(ع)..

5-“العمل على تحقيق الوحدة الوطنية
في نطاق الوحدة العربية الشاملة”
الهدف تحقق نعم بعد28عام من ثورة26
والوحدة تم الإلتفاف عليهافي94فلم تكن
وفق أسس سليمة انما لأغراض اخرى،
بدليل الأقلمة والتقاسم ..ووو ….الخ..

*واليوم هاهي معاناة الشعب في الشمال والجنوب واحدة نتيجة العدوان وشرعية
من لاشرعية له،اصبح الهم والألم واحد،
فلاقلق على الوحدة،طالما للباطل صولة قصيرة فإنه سيضمحل برحيل المحتل والغازي ومرتزقته لامقام لهم في اليمن..

6-“إحترام مواثيق الأمم المتحدة والمنظمات الدوليةوالتمسك بمبدأالحياد الإيجابي وعدم الانحياز والعمل
على إقرار السلام العالمي وتدعيم مبدأ التعايش السلمي بين الأمم”
*هذا الهدف ما تحقق على الواقع بل صار
للإسترزاق بدليل تذبذب المواقف مع من
غلب ودفع المال لشراء الذمم..

*هذا الهدف ال6 للعام التاسع هو الذي
إنقلب علينا،فلا مواثيق الأمم الملتحدة
احترمتنا،ولا المنظمات الدولية نفعتنا،
ولادول عدم الإنحياز اليوم إنحازت للحق بل انحازت للباطل،ناهيك عن عالم الصمت الذي سعى ضدنا بحربه لا بسلمه،
ناهيك عن موقف الأمم ومنظماتها التي
لم تحرك ساكن ضد العدوان وحصاره..

*ختاما اكتفي بماسبق ومن يريد التحقق فليقارن اليوم بين وضع الشمال بالجنوب، سيقول:- أن أهداف الثورة الستة كانت ستتحقق عقب إنتصار ثورة21سبتمبر ،
ولولا العدوان لكانت اليمن دولة يشار لها في تقدمها بالتصنيع والبنيان بالبنان،

     (adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

ومع ذلك فماتحقق بعد ثورة21سبتمبر
يفوق بكثير ماحققته ثورة26سبتمبر،
اوردت ماسبق بإختصار،معتذرا لكم عن الإطالة والتقصير..وبعد المولد النبوي الشريف والإنتصار لنا كلام واخبار تمام
،إن شاءالله سيشاء لنا الخير ويختار
هو حسبنا ونعم الوكيل؛؛..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى