أحدث الأخبارشؤون آسيوية

“نيويورك تايمز”: الجنود الأوكران يرتكبون جرائم حرب

العصر-تناولت صحيفة “نيويورك تايمز” مشاهد الفيديو التي انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي الأسبوع الماضي، والتي يظهر فيها جنود أوكران وهم يقومون بقتل مجموعة من الجنود الروس.

وقالت الصحيفة، إنّ هذه المشاهد أثارت النقاش حول ما إذا كانت القوات الأوكرانية ارتكبت جرائم حرب، مضيفة أنه جرى قتل الجنود الروس على ما يبدو من مسافة قريبة.

ونقلت الصحيفة عن المستشار في مجال حقوق الإنسان روهيني هاير قوله، إنه جرى إطلاق النار على الجنود الروس كما يبدو في الرأس، وأن الأشرطة تظهر “برك دماء”.

كما نقلت الصحيفة عن هاير قوله، إن ذلك المشهد يفيد بأنهم (الجنود الروس) تُركوا للموت، وأنه لم تجرِ أي محاولة لمساعدتهم.

ونقلت الصحيفة أيضًا عن هاير، أن المشاهد تبيّن أن الجنود الروس كانوا مستلقين على الأرض وغير مسلحين، وبأن وضعيتهم تعني أنهم كانوا فعليًّا أسرى حرب.



وحسب المستشار في مجال حقوق الإنسان، كان من الممكن محاكمة من قتل الجنود الروس في المحكمة الجنائية الدولية، لو كانت أوكرانيا طرفاً في ميثاق روما.

ولفت هاير الى أن المادة الثامنة “الفقرة ب” من ميثاق روما تشير الى أن من “قتل أو جرح مقاتل بعد إلقاء سلاحه أو عدم امتلاكه قدرة للدفاع عن نفسه واستسلامه، إنما يعد انتهاكاً لقوانين النزاع الدولي المسلح”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى